رئيس التحرير: ممدوح الصغير
تقارير

حفلة جنسية علي شرف زوجة


  احمد عبدالفتاح
3/20/2017 8:09:24 PM


هل وصلنا لهذه الدرجة من الجبروت والبلطجة ؟! هل أصبحت البجاحة هي اللغة التي يتحدث بها الكثيرون ؟!
الجريمة التي نتحدث عنها طرفيها أصدقاء لسنوات طويلة وبينهما عيش وملح وزيارات متبادلة ، حتي انقلبت هذه الصداقة الى عداوة بعد أن شكت إحداهما في الأخرى بأنها سرقت مشغولاتها الذهبية أثناء زيارتها لها، وقررت الانتقام من صديقة عمرها بطريقتها الخاصة وحدث ما لا يتوقعه أحد !
القصة المثيرة وتفاصيلها الأكثر إثارة سوف نطرحها عليكم في سطور هذا التحقيق.

فتاة شابة على قدر كبير من الجمال ملابسها ممزقة بالكامل وتكشف اكثر ما تغطي من جسدها ومصابة بسحجات وكدمات بالرقبة والكتف والصدر وتبكي بشكل هستيري تقف أمام قسم شرطة الهرم تطلب المساعدة للحصول على حقها وتستوقف أحد المجندين الواقفين خدمة امام باب القسم وتطلب منه مقابلة رئيس المباحث لأمر هام .
دون تردد ساعدها المجند في الدخول لمكتب المقدم عمرو حجازي رئيس المباحث الهرم وفور دخولها المكتب أصابتها رعشة في جسدها وظلت تبكي بشكل هستيري قائلة : الحقني ياعمرو بيه جارتي خدرتني بمعاونة 3 من شقيقاتها وقام نجل احدهم ويعمل "قهوجي" باغتصابي وإجباري على التوقيع على 4 إيصالات أمان بقيمة 50 الف جنيه وورقة زواج عرفي وكل ده معرفش ليه .
تستكمل المجني عليها حديثها قائلة : اسمي " ايات عبدالحفيظ " 28 عاما مقيمة عمارات طارق نديم بشارع اللبيني بالهرم متزوجة من عامل يدعى حسام احمد اعيش حياة هادئة بعد فترة من الزواج عن طريق الصدفة تعرفت على جارتي التي تقيم معي بنفس العمارة وسرعان ما توطدت العلاقة بيننا واصبحنا نتبادل الزيارات كل هذه الأمور عادية وتحدث بين اي اثنين جيران .
تضيف المتهمة: في صباح احد الأيام تلقيت اتصالا تليفونيا من جارتي " أ . ح " التي تبلغ من العمر 47 عاما تطلب مني الحضور اليها لأمر هام وبدون تردد اتصلت بزوجي لكي اخبره انني سوف أذهب الى جارتي وبعد موافقته ذهبت اليها الساعة الواحدة ظهرًا لأجد شقيقاتها في انتظاري فرحبت بهن وهن كذلك وقامت جارتي بإحضار كوب من العصير وفجأة أصبت بعدم اتزان مصحوب بفقدان للوعي وبعد نصف ساعة حدثت الصدمة الكبرى التي لم اتوقع حدوثها .
مفاجأة غير متوقعة
نصف ساعة تمر على هذا المشهد وفجأة وجدت نفسي عارية الجسد تمامًا وبجواري نجل شقيقة جارتي القهوجي الذي قام باغتصابي وتم تصويري بواسطة آخر يحمل كاميرا فيديو مسجل عليها كل ما حدث بالكامل ، أصبت بصدمة من هول المشهد وبعدها فقدت الوعي .
للأسف لم يرحموا توسلاتي لهم واجبرونى على التوقيع على 4 إيصالات أمانة بقيمة 50 ألف جنيه بالإضافة إلى توقيعي على عقد زواج عرفي من المتهم ، حاولت إقناعه انني متزوجة ولا يجوز التوقيع على مثل هذه الورقة حتى لو بالإكراه لكن طبعا المتهمين لا يعرفون الرحمة ومثل هذه التوسلات .
4 ساعات قضيتها بالإكراه داخل هذه الشقة وبعدها اطلقوا سراحي وحضرت الى هنا للإبلاغ عن هؤلاء المتهمين لكي يتم القبض عليهم حتى ينالوا عقابهم في الدنيا قبل الآخرة .
قام المقدم عمرو حجازي رئيس المباحث بإخطار اللواء ابراهيم الديب مدير الإدارة العامة لمباحث الجيزة الذي أمر بتشكيل فريق بحث بقيادة العميد درويش حسين رئيس قطاع غرب الجيزة لسرعة القبض على المتهمين .
طلب الرائد محمد عتلم معاون مباحث الهرم من المجني عليها الذهاب معه الى شقة المتهمين وبعد ذهابهم لم يجدوا أي منهم وقتها طلب منها معاون مباحث شرح اوصاف المتهمين وموديل سيارة جارتها في محاولة للقبض عليهم قبل هروبهم خارج الهرم وبعد معرفة اوصافهم وموديل سيارة المتهمة الرئيسية التي عبارة عن ماركة نيسان قام فريق البحث بإنشاء عدة أكمنة ثابتة ومتحركة بمداخل ومخارج الهرم وبالقرب من الطريق الدائري بالمريوطية هرم وبعد مرور 10 ساعات على ارتكاب الواقعة نجح معاون المباحث في ضبط سيارة المتهمة وبداخلها جميع المتهمين وبتفتيش السيارة عثر على متعلقات المجني عليها التي كانت عبارة عن ملابسها الداخلية وايصالات الامانة التي قامت بالإمضاء عليها بالإكراه وورقة الزواج العرفي وحقيبتها والهاتف المحمول المسجل عليه مقاطع الفيديو اثناء عملية الاغتصاب .
تم التحفظ على المضبوطات والسيارة واقتياد المتهمين الى قسم شرطة الهرم.
وبالكشف الجنائي عن المتهمين تبين ان المتهمة الاول جارة المجني عليها تدعى " أ . ح " 47 عاما والمتهمة الثانية " ف . ح " 50 عاما شقيقة الاولى والثالثة " هـ . ح " 53 عاما والمتهم الرابع " خ . ع " قهوجي وآخر يدعى " م . ع " وجميعهم مقيمين بالطالبية هرم . وليس فيهم احد سابق اتهامه قبل ذلك في مصلحة الأدلة الجنائية .
تحدثت المتهمة الأولى قائلة : انامش عارفة انا عملت كدة ازاي لكن الغضب ألغى عقلي وتفكيري الحكاية بدأت عندما استقبلت جارتي في احد الأيام وجلسنا ما يقرب من الـ3 ساعات وبعدها بأسبوع كنت معزومة في حفل زفاف وفجأة لم أجد مجموعة من مشغولاتي الذهبية جن جنوني وسألت زوجي وابنائي لكن كانت الإجابة " لا نعرف شيئا عن مشغولاتك الذهبية الخاصة بكي " جلست افكر واسترجع من قام بزيارتي خلال الأسبوع الماضي ولم يأت في ذهني إلا جارتي " أيه " فقررت الانتقام منها على طريقتي الخاصة.
مهمة خاصة
تستكمل المتهمة : فاتصلت بشقيقاتي وطلبت منهن الحضور لمهمة خاصة وبعدها خرجنا بفكرة حضور جارتي وقيام نجل شقيقتي ( هـ . ح ) باغتصابها وتوقيعها على 4 إيصالات امانة بقيمة المسروقات وعقد زواج عرفي بهدف عدم الإبلاغ عنا وبالفعل نفدنا الجريمة بعد ان طلبت منها الحضور لامر هام .
تضيف المتهمة قائلة : اشعر بالندم الشديد والخجل لانني ليست متأكدة من ان جارتي هي صاحبة واقعة السرقة لكن الغضب كان مسيطرا على عقلي وتفكيري .
وتنتهي المتهمة من حديثها معنا وهي تبكي بشكل هستيري .
وبعد تسجيل اعترافات جميع المتهمين في محضر رسمي حمل رقم 8774 لسنة 2017 جنح القسم وقام العميد ابراهيم المليجي مأمور قسم شرطة الهرم بإخطار اللواء هشام العراقي مساعد وزير الداخلية لأمن الجيزة الذي امر بإحالة المتهمين الى النيابة التي حبستهم 4 أيام على ذمة التحقيقات.

الكلمات المتعلقة :

اغتصاب

تعليقات القرّاء