رئيس التحرير: ممدوح الصغير
تقارير

أسبوع القبض علي الضباط المزيفين بالجيزة


  أحمد عبدالفتاح
4/17/2017 3:48:30 AM


الكثيرون راودهم حلم الالتحاق بكلية الشرطة ، والبعض حقق حلمه والبعض الآخر لم تسمح له الظروف بذلك.
والطبيعي أن يبحث المخفقون عن مجال جديد يناسب قدراتهم ويعبر عنهم ، ولكن بعض الاشخاص يظلون في أسر أحلامهم ويتقمصون دور ضباط شرطة لإرهاب المواطنين بدون وجه حق أو نصب كمين ليلي لفحص تراخيص السيارات وفرض غرامة على المخالفين والأصعب من ذلك أن تكون ضابط شرطة مزيف وتقوم بإيقاف ضابط شرطة حقيقي لفحص تراخيصه .. هذا لا يصدقه عقل لكن هذه الوقائع حقيقية وحدثت بالفعل في منطقة الهرم .
تعالوا معنا نتعرف على الموضوع من البداية حتى النهاية في سطور هذا التحقيق المثير
البداية شخص يقف أمام مكتب المقدم عمرو حجازي رئيس مباحث قسم الهرم ملامحه توحي انه تعرض لعملية ضرب يبكي بشكل هستيري ويتمتم بكلمات غير مفهومة ، دقائق ويأذن له رئيس المباحث بالدخول ثم يطلب منه الهدوء لمعرفة ما حدث بالتفصيل ثم تحدث قائلا : اسمي "م . ح " 35 عامل نظافة مقيم بشارع الكابلات بترسا في الصباح اثناء ذهابي لعملي استوقفني ضابط برتبة رائد وطلب مني تحقيق شخصيتي وبعد ذلك سألني انت رايح فين ثم طلب هاتفي المحمول وحافظة نقودي وعندما رفضت إعطاءه المحمول قام بضربي وسحلي على الأرض وشل حركتي حتى حصل على متعلقاتي بالقوة ثم اختفى وبعدها اعتقدت انه ضابط شرطة مزيف لان اسلوبه ومعاملته لا تمت للضباط بصلة.
قام رئيس المباحث بتشكيل قوة من مباحث القسم في محاولة للقبض على المتهم وقام الرائد محمد عتلم معاون المباحث بالتنكر في زي عامل نظافة والتواجد بمكان الواقعة للقبض عليه في اسرع وقت وبالفعل تمكن معاون المباحث من الاشتباه في المتهم اثناء إيقافه احد الاشخاص بهدف الكشف عن بطاقته الشخصية وفي لحظة هجم ضباط المباحث على المتهم الذي حاول ضرب المعاون وظل يردد انت بتكلم ضابط انت فاهم ...... وتم إنقاذ معاون المباحث والقبض على المتهم .
الباشا المزيف
داخل قسم شرطة الهرم اعترف المتهم قائلا : انا ضابط شرطة ايوة انا باشا وكان نفسي ابقي باشا بحق وحقيقي بهذه الكلمات اعترف المتهم الذي يدعى " ن . ح " 35 عاما مقيم الهرم . وبتفتيشه عثر بحوزته على طبنجة عيار 9 مم و7 طلقات وجهاز لاسلكي وكارنيه شرطة برتبة رائد يحمل اسم وصورة المتهم مزور و7 أقراص مخدرة وبالكشف الجنائي عليه تبين انه يعمل مأمور ضرائب .
يضيف المتهم بسبب ظروف اسرتي المادية الصعبة لم أستطع استكمال حلم حياتي وهو الالتحاق بكلية الشرطة فأنا فعلت هذا لانني لا اعرف اعمل مهنة اخرى غير مهنة ضابط الشرطة .
فقررت أن أكون ضابطا مزيفا منذ اكثر من خمس سنوات بهدف إرهاب المواطنين . وبالفعل ساعدني احد أصدقائي بتزوير كارنيه ضابط شرطة برتبة رائد ثم اشتريت جهاز لاسلكي حتى امارس مهام عملى بشكل صحيح ارتكبت الكثير من الجرائم منها السرقة والاتاوة وغيرها .
يختتم المتهم : لم اتخيل في يوم من الأيام انه سوف يتم القبض علي خاصة انني كنت ارتدي ملابس ضابط لكن من الواضح ان ذكائي ليس بالدرجة الكافية .
مزيف آخر
أما الواقعة الثانية فكانت من نصيب قسم العمرانية عندما تقدم ضابط يتهم احد الاشخاص بوقوفه في كمين فجرًا بأحد الشوارع الجانبية بمنطقة العمرانية وهو يرتدي بدلة ضابط شرطة برتبة نقيب يطلب منه فحص تراخيص سيارته وعندما ارتاب الضابط فيه وطلب منه ابراز الكارنيه الخاص به رفض وتوتر ثم اخرج مسدسًا وظل يتمتم بكلمات غير مفهومة ثم تمكن من الهرب .
قام المقدم محمد الجوهري رئيس المباحث بإخطار اللواء ابراهيم الديب مدير الإدارة العامة لمباحث الجيزة الذي امر بتشكيل فريق بحث للقبض على المتهم .
وبإعادة سؤال الضابط صاحب البلاغ أدلى بأوصافه وبالاستعانة برسام جنائي توصل فريق البحث أن الصورة لشخص يدعى " الهامي الحسيني" ومقيم شارع العمرانية الجديد وسبق اتهامه في أكثر من قضية .
تم رسم خطة محكمة للإيقاع بالمتهم تحت اشراف رئيس المباحث ومعاونه استهدفت منزله والاماكن التي يتردد عليها وبعد مداهمة منزل المتهم لم يتم العثور على أي احد من افراد عائلته او حتى المتهم نفسه وبتفتيش الشقة عثر بداخلها على ملابس ضابط شرطة برتبة نقيب وكارنيهات جميعها منسوبة لوزارة الداخلية تم التحفظ على المضبوطات ولم يبق سوى القبض على المتهم وبعد وصول معلومة لفريق البحث تفيد بتردد المتهم على احد الشوارع تم القبض عليه واقتياده إلى قسم شرطة العمرانية وهناك كانت اعترافاته كالآتي : اسمي " الهامي الحسيني "ابلغ من العمر33 عاما المهنة نصاب سبق اتهامي في 9 قضايا نصب وسرقة ومخدرات وانتحال صفة وغيرها من التهم الاخرى.
يضيف المتهم قائلا : هذه الفكرة جاءتني من أحد الأفلام ووقتها قررت ان اتقمص دور ضابط شرطة مزيف للنصب على المواطنين وسرقة كل ما خف وزنه وغلا ثمنه من داخل جيوبهم كل هذا وانا ارتدي الملابس الميري .
تم القبض علي اكثر من مرة بنفس التهمة ويتم حبسي ثم اخرج من السجن لممارسة نفس المهنة من كثرة حبي لها .
اما بالنسبة للملابس الميري قمت بسرقتها من احدى السيارات وبالنسبة للطبنجة الصوت قمت بشرائها من أحد محلات بيع السلاح بميدان الجيزة والكارنيهات قمت بتزويرها عن طريق احد معارفي .
ثلاث سنوات مضت وانا اعمل ضابط شرطة مزيف حتى اصبحت مسجل خطر ولدي اكثر من 9 قضايا اخرهم رقم 50357 جنح قسم الدقي لسنة 2012 .
تم التحفظ على المضبوطات التي هي عبارة عن زي شرطة ومسدس صوت وجراب و2 هاتف محمول وكارنيهات مزورة مدون فيها اسم المتهم .
تم إخطار اللواء هشام العراقي مساعد وزير الداخلية لامن الجيزة بالواقعتين الذي امر بإحالة المتهمين الى النيابة للتحقيق التي امرت بحبسهما 4 ايام على ذمة التحقيقات بعد ان وجهت لهما تهمة انتحال صفة .

الكلمات المتعلقة :

الجيزة

تعليقات القرّاء