رئيس التحرير: ممدوح الصغير
متابعات

الندل باع زوجته لثري خليجي بعقد عرفي


  الفيوم - أحمد الصبيحي
7/12/2017 1:49:16 AM

جريمة اليوم ليست جريمه عادية انما هي أحط جريمة يمكن أن يوصم بها رجل ،فهي تمثل العار بكل ما تحمله الكلمة من معان ، عندما تجرد الزوج من كل مشاعر الرجوله والاخلاق وقام بتزويج زوجته مقابل مبلغ مادى ،فهنا نقول على النخوة والرجولة السلام .
التفاصيل الكاملة لأغرب جريمة شهدتها محافظة الفيوم فى السطور القادمة.

البداية كانت عندما اتفق ابراهيم بن راشد على المزينى خليجي الجنسية بالاتفاق مع "وردة. ن. ص" تعمل خاطبه وتقوم بإحضار البنات البكر للأثرياء العرب مقابل مبلغ مالى للزواج العرفى وذهب الى الفيوم بصحبة ورده لمشاهدة العروس.
وأحضرت الخاطبه امرأة تدعى اسراء مقيمة بالشرقية ومتزوجة من "محمود.ع" مقيم دار رماد ، وأوهم الثري الخليجي انه شقيقها وانها بكر ، وتم الاتفاق معهم على لوازم الفرح والشبكة وخلافه.
واكمل راشد قائلا : أحضرت المحامي لكتابة عقد الزواج وحضرت الدايه للتأكد من انها بكر وبالفعل قالت انها بكر وبالفعل اخذت اسراء ووالدتها المزيفه وذهبت الى القاهرة وطلبت منها الذهاب الى الكوافير قبل الذهاب الى السفارة وولكنني فوجئت بصاحبة الكوافير تقول انها بمجرد دخولها المحل وتركها خرجت بعدها بدقائق فحاولت الاتصال عليها دون جدوى وتم غلق الهاتف الخاص بها.
وأسرعت الى الفيوم ففوجئت بأن محمود هو زوج السيدة اسراء وليس اخوها من الاب وان ام هاشم ليست امها وانما حماتها واكتشفت انها عمليه نصب واحتيال.
فتقدم محمود عبد التواب واسلام حسين المحاميين بالاستئناف العالى بشكوى لمباحث الاموال العامة تحت رقم 207 لسنة 2017 وحرر محضر رقم 28 73 ادارى قسم اول الفيوم.
وتم تشكيل فريق بناء على توجيهات اللواء خالد شلبي مساعد الوزير مدير أمن الفيوم وبإشراف اللواء حسام فوزى مدير الادارة العامة لمباحث الفيوم والعميد هيثم عطا رئيس مباحث المديرية ورئاسة العميد رجب غراب وكيل إدارة البحث الجنائي والرائد وائل عبدالحي رئيس مباحث قسم اول الفيوم بانتقال وفحص النقيب محمود الخشن معاون اول مباحث الفيوم تبين صحه الواقعه وأمر اللواء احمد حجازي نائب مدير الامن واللواء علاء يحيى مساعد المدير للامن العام بإحالة الواقعة اللى النيابة العامة لتتولي التحقيق.
وقررت النيابة العامة ضبط واحضار جميع المتهمين ووجهت لهم تهم النصب والاحتيال والتزوير وتم ضبط الزوجة وحماتها والخاطبه.

الكلمات المتعلقة :

زوج عرفي

تعليقات القرّاء