رئيس التحرير: جمال الشناوي
جريمة الاسبوع

الدخان الأزرق كشف جريمة قتل عمرها 30 يومًا


  
11/7/2018 5:24:47 PM


شاءت عدالة السماء ان يعترف القاتل بجريمته في جلسة مزاج علي الرغم من مرور شهر على الجريمة.
مرتكبة هذه الواقعة ربة منزل تجردت من كل مشاعر الرحمة والانسانية بعد أن استعانت بعشيقها في قتل زوجها ليخلو لهما الجو ثم دفنته بعد أن زعمت أن الوفاة طبيعية ولكن عناية السماء كانت لهم بالمرصاد وقادت المباحث لكشف غموض الجريمة بعد شهر على ارتكابها.
تفاصيل أكثر إثارة في السطور القادمة،
حنان سيدة في بداية العقد الرابع من العمر، من أسرة بسيطة الحال بمنطقة البدرشين كانت تعيش مع أسرتها في منزل متهالك فوالدها مزارع بسيط والأم ربة منزل.
حصلت حنان على الدبلوم وبدأت تعمل في مصنع طوب لكي تساعد أهلها في متطلبات الحياة وأثناء ذلك تعرفت على شاب اسمه إمام نالت اعجابه وبمرور الأيام تقدم لخطبتها وفي أقل من عام كانا في عش الزوجية، كانت حياتهما تسير بشكل طبيعي وطلب إمام من زوجته أن تترك العمل وتتفرغ لأعمال المنزل ، رزقهما الله بطفلة في عمر الزهور هي كل شيء بالنسبة لهما.
مر على هذا الحال أكثر من خمس سنوات حتى ظهر عماد صديق إمام الذى قلب حياة الأسرة رأسا على عقب .
كان يتردد على إمام في منزله ويقص عليه كل أسراره لدرجة أنهما كانا يتعاطيان المواد المخدرة أمام الزوجة.
وبمرور الأيام بدأت الزوجة تشكو لعماد من قسوة زوجها وأنه لا يعاملها بود وعندما وقعت هذه الكلمات على أذنه تيقن بأنها فريسة سهلة وبدأ يمطرها بوابل من الكلام المعسول حتى خارت قواها وسلمت جسدها له وكانت تعاشره على فراش الزوجية أثناء غياب الزوج واستمرا على هذا الحال عدة أشهر حتى همس الشيطان في أذن حنان وعماد بأن يتخلصا من الزوج ليخلو لهما الجو وبالفعل حضر عماد إلى منزل صديقه وجلس يتسامر معه وأثناء ذلك غافله ووضع له مخدر في كوب نسكافيه حتى فقد الوعي ثم أحضرت الزوجة قطعة قماش وقاما بخنقه حتى فاضت روحه إلى بارئها ثم خرج العشيق وفي الصباح إدعت الزوجة أمام جيرانها بأن زوجها توفي وتم استخراج تصريح الدفن وأخذت الزوجة عزاء زوجها.
مكالمة هاتفية
عقارب الساعة تجاوزت الثانية صباحًا بينما كان رئيس مباحث البدرشين يجلس داخل مكتبه وفجأة وجد رقم غريب يتصل به وقال له " يا باشا انا فاعل خير احنا كنت قاعدين في قعدة فرفشة وكان معانا واحد اسمه عماد بعد ما سكر لقيته بيتكلم معانا انه قتل واحد اسمه إمام بالاشتراك مع زوجته وانه ناوي يتجوزها بعد ما عدتها تخلص" معلومة خطيرة طلب رئيس المباحث من معاونيه تجنيد المصادر السرية وجمع أكبر قدر من التحريات حول هذا الشاب وبالفعل تبين أنه على علاقة غير شرعية بسيدة اسمها حنان وأن زوجها توفي منذ شهر وبالقبض على عماد وعشيقته اعترف بأنه قتل إمام بالاشتراك مع عشيقته بعد أن وعدها بالزواج وقامت زوجته بدفنه بأن أن استخرجت تصريح الدفن.
تم تحرير المحضر اللازم وأمرت النيابة بحبس المتهمين 4 أيام على ذمة التحقيق واستخراج جثة المجني عليه لتشريحها واستعجال تحريات المباحث حول الواقعة.

الكلمات المتعلقة :