رئيس التحرير: جمال الشناوي
أخبار

حرامية بأمر الحب

فقر حبيبها دفعها لسرقة مخدومتها لإتمام زواجهما بفلوسها


  محمد عطية
12/5/2018 1:44:22 PM

هذه الفتاة ليست مجرمة محترفة وانما مجرمة بالصدفة ، فالحب الأعمي دفعها لارتكاب السرقة لمساعدة حبيبها المعدم على الوفاء بالتزاماته المالية واتمام زواجه منها .
الجريمة انتهت بالفشل وبدلا من دخول عش الزوجية دخل الحبيبان السجن .
التفاصيل كاملة في السطور التالية .
"نجلاء" سيدة في منتصف عقدها الرابع تعيش بمفردها بمنطقة النزهة، استيقظت ذات صباح وقامت بترتيب غرفتها وطلبت من "وفاء" خادمتها تحضير الإفطار من أجل الذهاب إلى عملها في ميعادها، دقائق ووضعت "وفاء" الإفطار على الطاولة وبدأت "نجلاء" تتناول افطارها لتقوم بعدها ترتدي باقي ملابسها للذهاب الى عملها، وقبل نزولها طلبت من "وفاء" ترتيب باقي الشقة وتجهيز الغذاء في ميعاده وتركت خادمتها وحدها بالمنزل وبعد 7 ساعات عمل شاق عادت "نجلاء" الى منزلها وبمجرد دخولها الى الشقة نادت على "وفاء" فلم ترد عليها، وفكرت أنها ذهبت لشراء بعض متطلبات المنزل ، جلست لتسريح قليلاً من التعب، لتقوم بعدها وتذهب الى غرفتها لتغيير ملابسها وبمجرد دخولها كانت الصاعقة في انتظارها حيث وجدت دولابها مكسور والأموال غير موجودة داخله، على الفور اتصلت بـ"وفاء" خادمتها فلم ترد عليها، فحاولت الاتصال بها مجدداً، ولكنها قامت بإغلاق هاتفها، لم تجد أمامها سوى إبلاغ الشرطة.
تلقى البلاغ المقدم محمد جهاد رئيس مباحث قسم شرطة النزهة من "نجلاء" تتهم فيه "وفاء" خادمتها بالسرقة، فقام بإخطار اللواء اشرف الجندي مدير مباحث القاهرة الذي أمر بسرعة ضبط المتهمة .
على الفور انتقل ضباط المباحث الى مكان الواقعة وبالفحص والتحريات وبسؤال "نجلاء" صاحبة الشقة اتهمت خادمتها بسرقة مبلغ 250 ألف جنيه من داخل دولابها الخاص بعدما تركتها وحيدة بالمنزل، وأنها حاولت الاتصال بها لكنها أغلقت هاتفها.
بدأت على الفور تحريات المباحث وبإعداد عدة كمائن ثابتة ومتحركة بأوصاف المتهمة، وبإجراء التحريات وجمع المعلومات تمكنت قوة من مباحث القسم من ضبطها واقتيادها الى القسم، بمواجهتها بالواقعة بدأت تعترف بارتكاب الواقعة قائلة : نعم سرقتها بس مش لوحدي .. كان معي حبيبي "إبراهيم" الذي كان معي وقت تخطيط الواقعة، وخططنا لسرقتها لأني أعلم أنها تحتفظ بأموال كثيرة في دولابها الخاص وإحنا بنحب بعض وعايزين نتجوز بس مش عارفين ، ففي يوم كنت مع "إبراهيم" وكنت أتحدث معه عن ست "نجلاء" وأنها بتحط فلوسها كلها في البيت وقتها جاءنا الشيطان بفكرة سرقتها من أجل الزوج، فجلسنا نفكر ونخطط سوياً واتفقنا على سرقتها فهي كل يوم تذهب الى عملها وقتها حددت الميعاد معه وكان معي على الهاتف وبمجرد ذهابها الى العمل أعطيت له إشارة البدء فصعد إلى الشقة وفتحت له ودخلنا الى غرفتها وكسرنا الدولاب وأخذنا الأموال وفررنا هاربياً، وبإرشادها عن مكان المتهم تم ضبطه وبمواجهته اعترف بارتكاب الواقعة كنا عاوزين نتجوز ومش معانا فلوس ولما "وفاء" قالتلي على صاحبة الشقة قررنا نسرقها، وتم تحرير محضر بالواقعة، وإخطار اللواء اشرف الجندي مدير مباحث القاهرة، واللواء محمد منصور مدير أمن القاهرة الذي أمر بإحالتهما الى النيابة التي تولت التحقيقات والتي أمرت بحبسهم 4 أيام على ذمة التحقيقات.


الكلمات المتعلقة :