رئيس التحرير: جمال الشناوي
تحقيقات

البواب أحرق شقة الدبلوماسي ويبرر الجريمة بسوء المعاملة!

نار الانتقام بمصر الجديدة!


   ضياء جميل
3/7/2018 8:45:47 PM


...الانتقام من الصفات السيئة التي قد تسيطر علي الإنسان وتجعله لا يفكر في شىء سوى تنفيذها مهما كلفه الأمر، المتهم في هذه الواقعة بواب أشعل النيران في شقة دبلوماسي بمنطقة مصر الجديدة بسبب سوء معاملته، المثير في هذا الحادث أن البواب عندما علم بوصول الدبلوماسي من الخارج وضع قطعة من الخشب في كالون باب الشقة لمنعه من الدخول وعندما انصرف الدبلوماسي تسلل إلى الشقة من شباك المنور وسكب بداخلها البنزين ثم ساعد رجال المطافئ في إخماد الحريق لإبعاد الشبهات عنه، ولكن مباحث القاهرة كانت له بالمرصاد وألقت القبض عليه في أقل من 24 ساعة. تفاصيل أكثر إثارة في السطور التالية
رمضان شاب في نهاية العقد الرابع من العمر، من أسرة بسيطة الحال بمحافظة بني سويف، تعود قصته منذ 10 سنوات مضت عندما حضر إلى القاهرة ليبحث عن فرصة عمل يساعد بها أسرته، فهو أكبر أشقائه لذا كان الحمل ثقيلًا عليه، بدأ العمل في مصنع بمدينة العاشر من رمضان وكانت حياته تسير بشكل عادي.
الواسطة
تعرف رمضان على شاب اسمه أحمد يعمل بوابًا بمنطقة مصر الجديدة ونشأت بينهما علاقة صداقة قوية وطلب منه أن يعمل معه بواب في منطقة مجاورة له حيث المال الوفير، لم يتردد رمضان لحظة واحدة واستقر في الحي الراقي وعمل في عقار بشارع القبة، مر على هذا الحال عدة سنوات ولكنه كان يتشاجر مع البوابين باستمرار ودخل السجن أكثر من مرة، ولم يراع ذلك بل كان يتشاجر مع سكان العقار بسبب طلبه أموال باستمرار منهم، لديه ساكن اسمه محمد دبلوماسي سابق كان يفتعل معه المشاجرات يوميًا لرفضه منحه النقود مقابل قيامه بأعمال النظافة، بدأ يفكر رمضان في طريق للانتقام من الساكن حتى همس الشيطان في أذنه بأن يضرم النيران في شقته لكي يحرق قلبه عليها، وفي أحد الأيام علم بأن محمد سيعود من السفر ووضع قطعة من الخشب بكالون الباب حتى لا يتمكن من الدخول وبالفعل ذهب الدبلوماسي للإقامة في أحد الفنادق القريبة، وبعدها بساعات اتصل به الجيران وأخبروه بنشوب حريق بشقته، أطلق الدبلوماسي لسيقانه العنان متجهًا إلى العقار وبمجرد أن دخل وجد رجال الحماية المدنية والبواب يحاولون السيطرة على الحريق وبعد إخماده حضر رجال المباحث وقاموا بجمع التحريات حتى توصلوا إلى أن وراء الحادث حارس العقار وبالقبض عليه انهار واعترف بتفاصيل جريمته كاملة.
حريق!
البداية عندما تبلغ للمقدم سمير مجدي رئيس مباحث قسم شرطة مصر الجديدة من شرطة النجدة بنشوب حريق بشقة كائنة بشارع الهالة من شارع القبة دائرة القسم، وبالانتقال والفحص تبين نشوب حريق بغرفتين متجاورتين. وجهاز تكييف، وبسؤال المدعو "محمد.م" مستشار سابق لشئون المصريين بالولايات المتحدة الأمريكية مالك الشقة محل البلاغ أفاد بأنه عقب عودته لشقته أمس قادمًا من الخارج تبين وجود قطعة من الخشب داخل كالون الباب ولم يتمكن من الدخول للشقة وقام بالمبيت بفندق البارون دائرة القسم وبتاريخ اليوم تبلغ له من جيرانه بنشوب حريق بالشقة، وتم السيطرة عليه بمعرفة إدارة الحماية المدنية ولم يتهم أو يشتبه فى حدوثه جنائيًا.
وبإخطار اللواء خالد عبد العال مساعد أول وزير الداخلية لأمن القاهرة أمر بتشكيل فريق بحث ضم اللواء محمد منصور مدير الإدارة العامة لمباحث القاهرة واللواءين أشرف الجندي ومحمود أبو عمرة نائبي المدير العام واللواء نبيل سليم مدير المباحث الجنائية والعميد محمود هندي رئيس مباحث قطاع الشرق لكشف غموض الواقعة.
وبإجراء التحريات تحت إشراف العقيد عمرو إبراهيم مفتش المباحث وجمع المعلومات تبين أن الحريق عمدي وأن وراء ارتكاب الواقعة المدعو "رمضان.ش" حارس العقار محل البلاغ والسابق اتهامه في عدد 3 قضايا مشاجرة لوجود خلافات سابقة بينه والمبلغ لسوء معاملته له.
زجاجة بنزين!
وعقب تقنين الإجراءات وبعمل العديد من الأكمنة الثابتة والمتحركة تمكن المقدم سمير مجدي رئيس مباحث مصر الجديدة والرائد أيمن فؤاد والنقباء مصطفى قاسم ومحمد حجازي وباهر عصام ضباط مباحث القسم من ضبطه وبمواجهته بما ورد من معلومات وما أسفرت عنه التحريات أيدها وأقر بقيامه بوضع قطعة خشبية داخل كالون الباب لمنعه من الدخول للشقة ودخل للشقة عن طريق شباك المنور وأشعل بها النيران باستخدام زجاجة بداخلها كمية من البنزين نتج عنها حدوث التلفيات المشار إليها انتقامًا من المجني عليه لسوء معاملته، وتم بإرشاده ضبط زجاجة بداخلها مادة البنزين المستخدمة في ارتكاب الواقعة.
تحرر عن الواقعة المحضر اللازم وأحاله اللواء عزت زهران حكمدار العاصمة واللواء طارق مرزوق نائب مدير أمن القاهرة لقطاع الشرق واللواء سليمان شتا مساعد فرقة مصر الجديدة والعميد طارق راشد مأمور قسم مصر الجديدة إلى النيابة العامة لمباشرة التحقيق.

الكلمات المتعلقة :