رئيس التحرير: جمال الشناوي
تحقيقات

5 أصدقاء انتحلوا صفة ضباط مرور وأمن وطني لسرقة المواطنين!

كمين شرطة قطاع خاص بالجيزة


   أحمد عبدالفتاح
3/14/2018 6:47:46 PM


ليس من المعقول أن تتقمص دور ضابط شرطة وترتدي بدلة ميري لسرقة المواطنين، أوتنصب كمينًا وهميًا لفحص تراخيص السيارات وفرض غرامات علي المخالفين وتتوهم أنك ستفلت من العقاب
"أخبار الحوادث" رصدت عملية سقوط عصابات الضباط المزيفين بالجيزة هذا الأسبوع وإليكم التفاصيل.
ملامح الشاب الذي دخل إلى قسم العجوزة تؤكد أنه تعرض للضرب، يبكي بشكل هستيري، يتمتم بكلمات غير مفهومة، دقائق ويأذن له بالدخول لرئيس المباحث ليتحدث أمامه قائلا: اسمي "م . ح " عمري 35 عامًا، عامل نظافة مقيم بشارع الألفي بميت عقبة أثناء ذهابي لعملي كعادتي، استوقفني ضابط برتبة "مقدم" وطلب مني تحقيق شخصيتي ثم سألني "انت رايح فين" وطلب هاتفي المحمول وحافظة نقودي، وعندما رفضت إعطاءه المحمول فوجئت به بضربني وبعدها شل حركتي حتى حصل على متعلقاتي بالقوة وفي لمح البصر اختفى، وأعتقد انه ليس ضابط شرطة لأن أسلوبه ومعاملته لا تمت للضباط بأي صلة.
قام المقدم مصطفي خليل رئيس المباحث بتشكيل قوة من مباحث القسم والذهاب لمكان الواقعة لمراقبة الحالة الأمنية في محاولة للقبض عليه، بعد أسبوع من المراقبة نجح احد معاوني مباحث القسم من الاشتباه في المتهم أثناء توقيفه لأحد الأشخاص بهدف الكشف عن بطاقتة الشخصية وفي لحظة هجم ضباط المباحث عليه وظل يردد: أنت بتكلم ضابط انت فاهم واثناء عملية التمشيط تبين ان هناك اثنين يستقلون سيارة مرافقين للمتهم لتأمينه تم ضبطهما واقتيادهما إلى قسم شرطة العجوزة .
مهنتي ياباشا!
داخل قسم شرطة العجوزة اعترف المتهم : انا ضابط شرطة ايوة انا باشا وكان نفسي ابقي باشا بحق وحقيقي لكن اعمل ايه قواعد الالتحاق بكلية الشرطة صعبة ومعقدة فقررت أن أمارس هذه المهنة على طريقتي الخاصة، بهذه الكلمات اعترف المتهم الذي يدعي " ف . ر " 35 عاما مقيم الهرم . وبتفتيشه عثر بحوزته على طبنجة عيار 9 مم و7 طلقات وجهاز لاسلكي وكارنية شرطة برتبة "مقدم" يحمل اسم وصورة المتهم مزور و7 أقراص مخدرة وبالكشف الجنائي عليه تبين انه يعمل حداد مسلح .
يضيف المتهم: ظروف أسرتي المادية الصعبة لم أستطع استكمال حلم حياتي وهو الالتحاق بكلية الشرطة ، فأنا لا أجيد أي مهنة أخرى غير مهنة ضابط الشرطة .
فقررت أن أكون ضابط مزيف منذ اكثر من خمس سنوات بهدف إرهاب المواطنين بهدف تحقيق ذاتي، نجحت عن طريق احد أصدقائي تزوير كارنية ضابط شرطة برتبة مقدم، واشتريت جهاز لاسلكي لممارسة مهام عملى بشكل صحيح ،ارتكبت الكثير من جرائم السرقة والإتاوة، ويضيف؛ لم اتخيل أن يتم القبض عليّ، خاصة انني كنت ارتدي ملابسه ميري لكن من الواضح أن ذكائي ليس بالدرجة الكافية.

أمن وطني!
أما الواقعة الثانية فكانت في قسم الوراق عندما تقدم عدد من المواطنين ببلاغات عن قيام 5 أشخاص بتوقيفهم وزعموا أنهم ضباط أمن وطني أمام أحد البنوك بالمنطقة وسلبوا كل متعلقاتهم وطالبوهم بالحضور إلى قسم الوراق لاستعادتها.
قام المقدم هاني مندور رئيس المباحث بإخطار اللواء ابراهيم الديب مدير الإدارة العامة لمباحث الجيزة الذي أمر بتشكيل فريق بحث للقبض على المتهمين .
بإعادة مناقشة صاحب البلاغ ادلى باوصافهم وعليه تم بالإستعانة بأرشيف المسجلين حتى تم الوصول للمتهم الأول وتبين إنه يدعي " أ, م " ومقيم العمرانية وسبق اتهامه في أكثر من قضية، وتم رسم خطة محكمة للإيقاع بالمتهمين تحت اشراف اللواء محمد عبدالتواب رئيس المباحث الجنائية استهدفت منزل المتهم الاول لكن لم يتم العثور عليه وبتفتيش الشقة عثر بداخلها على كارنية ضابط شرطة مزور بإسم " محمد الكيلاني" وملابس ميري برتيه نقيب تم التحفظ على المضبوطات ولم يبقى سوى الوصول اليه اثناء ذلك معلومة تصل لفريق البحث تفيد بتردد المتهم على احد الكافيهات، تم رصده وصبط المتهم وقبل اقتياده الى قسم شرطة الوراق طلب منه رئيس المباحث معرفة اماكن باقي المتهمين، وتم القبض عليهم بعد أن أرشد عنهم، واعترف المتهمون بتكوين تشكيل عصابى لسرقة رواد البنوك وآخر جرائمهم الاستيلاء على 100 ألف جنيه من موظف.
وأضافوا أنهم يقنعون الضحايا أنهم من إدارة مكافحة جرائم الأموال العامة، ويستدرجون الضحية لسيارة ميكروباص خاصة بهم بحجة التوجه إلى قسم الشرطة، وعقب ذلك يستولون على ما بحوزته من نقود ويخلون سبيله، وآخر ضحاياهم موظف تأمينات سرقوه عقب خروجه من فرع أحد بنوك بالوراق، واحتالوا عليه مدعين أنهم ضباط شرطة واستولوا على 100 ألف جنيه وتركوه بمنطقة باسوس وفروا هاربين.
تم تحرير محضر بالواقعتين وإخطار اللواء عصام سعد مساعد وزير الداخلية لأمن الجيزة الذي أمر بإحالة المتهمين إلى النيابة التي أمرت بحبسهما 4 ايام على ذمة التحقيقات بعد أن وجهت لهم تهمة انتحال صفة.

الكلمات المتعلقة :