رئيس التحرير: جمال الشناوي
تحقيقات

الزئبق الأحمر والعلاج الروحاني رحلة سقوط دجال شبرا !


  شريف عبد الله
3/11/2019 6:51:32 PM

اذا اردت ان تروج لافكار هدامه او تضع قدمك علي اول خطوات الانتشار السريع فالمهمة بسيطة كل ما عليك فعله هو ان تنشأ صفحة على "فيس بوك" لتضع منتجك وتدس السم فى العسل وهو ما ابتكره فنى تشغيل ماكينات الذى فكر فى ترويج تجارته بيع معدات للحفر والتنقيب عن الاثار واختار مجموعة تحمل اسم "بيع وشراء اثار فرعونية" لاصطياد الضحايا دون ان يظهر شخصيته الحقيقية ووصل عدد اعضائه الى الف شخص ابدو اعجابهم بالصفحة للبحث عن الثراء السريع وشراء الذئبق الاحمر لفك طلاسم المقابر الفرعونية والعلاج الروحانى للزوجين!
فكر فنى شبرا الخيمة فى حيلة شيطانية للحصول على المال استغل صنعته فى تشغيل الماكينات واتجه الى تجارة البحث عن الاثار ظنا منه انه بعيدا عن اعين رجال الامن، انشأ مجموعة مغلقه على "فيس بوك" لترويج بضاعته والتواصل مع زبائنه من عدة محافظات والاتفاق على المعدات الخاصة بالحفر والتنقيب عن الاثار وبدأت تجارته فى الانتشار السريع بعد عرض معدات حديثة للتنقيب، وادعاءه قدرته على استخدام الزئبق الاحمر لفك طلاسم المقابر الفرعونية الى جانب شراء بعض العملات الاجنبية.
معلومات وصلت الى اذن ضباط الادارة العامة لتكنولوجيا المعلومات بالقليوبية حول هذا الشخص الذى يتخذ من صفحته على "فيس بوك" مكانا لترويج بضاعته وعمله ومن خلال متابعة ماتم تداوله على موقع التواصل الاجتماعى تبين صحة المعلومات والترويج لاعلانات عن بيع وشراء الاثار بالاضافة الى المعدات الحديثة الخاصة بالحفر والتنقيب وهو ما يعتبر نصب على المواطنين ويعاقب عليه القانون، قام احد المصادر الامنية السرية بطلب الانضمام الى المجموعة، وعرض على صاحب الصفحة الحصول على الزئبق الاحمر ومعدات حفر للتنقيب عن الاثار وبالفعل تواصل معه صاحب الصفحة وعرض عليه مقابلته بأحد الاماكن بشبرا الخيمة محل سكنه وبعد جمع المعلومات والتوصل الى الشخص صاحب الصفحة تم استصدار اذن من النيابة العامة للقبض على المتهم بعد الاتفاق معه على شراء الزئبق الاحمر والمعدات الحديثة للتنقيب عن الاثار، وبإعداد مأمورية تم ضبطه وسقوط بائع الوهم والبحث عن الثراء السريع حال تواجده بشبرا الخيمة، تم اقتياده الى قسم الشرطة وتبين انه يدعى احمد .م فنى تشغيل ماكينات وبالفحص والتفتيش تم ضبط جهاز هاتف محمول المستخدم فى ارتكاب الواقعة وبفحصه تبين أنه قبل ٤ سنوات انشأ صفحة على موقع التواصل الاجتماعى واستغلال قدرته فى العمل وخبراته فى مجال تشغيل الماكينات واستخدام الماكينات الحديثة وكيفية تطويعها للتنقيب عن الاثار ويقوم بالتواصل مع العملاء عن طريق صفحته ويعرض عليهم بيع هذه المنتجات بدلا من المعدات التقليدية فى البحث ووجد انتشارا واسعا من بعض العملاء على مستوى المحافظات وبدأ فى توسيع نشاطه للحصول على المال عن طريق التوصل مع بعض السماسرة لشراء القطع الاثرية وبيعها لاخرين عن طريق صفحة جديدة على "فيس بوك" كما قرر بيع الوهم للباحثين عن الاثار وهو الزئبق الاحمر واستخدامه فى فك طلاسم المقابر الفرعونية والعلاج الروحانى بين الازواج الى جانب انشاء صفحات خاصة بشراء العملات الاجنبية وفى النهاية تمت احالته للنيابة التى امرت بحبسه ٤ ايام على ذمة التحقيقات.

الكلمات المتعلقة :