رئيس التحرير: جمال الشناوي
تحقيقات

" أحمد" يساوم صديقة زوجته علي صورها مقابل 100 ألف جنيه


  محمد عطية
3/11/2019 6:55:51 PM


كأى صديقتين وبحكم الجيرة كانا يتبادلن الزيارات يوميا بعد خروج زوج إحداهن للعمل حتى موعد عودته، يتحدثان فى شتى الموضوعات من جانب التسلية وقضاء وقت فراغهن، وفى أحد الأيام اشترت "سحر" بعض الملابس وذهب لجارتها لأخذ رأيها وتصويرها لإرسالها لزوجها المسافر للعمل بالخارج، وبعد أيام وقعت هذه الصور فى يد زوج صديقتها ليساومها على دفع مبالغ مالية مقابل عدم نشر صورها، وخلال السطور التالية نستعر لكم تفاصيل جريمة ابتزار زوج لصديقة زوجها مقابل المال.

"سحر" ربة منزل في أوئل العقد الرابع من العمر تعيش بمركز ميت غمر بمحافظة الدقهلية، تزوجت فى العشرين من عمرها وسافر زوجها ليعمل بالخارج، لتجلس وحيدة وسط جدران شقتها، وخلال فترة وجيزة توطدت علاقتها بجارتها "نادية" التى بنفس العقار الذى تسكن فيه، ونشأت بينهما علاقة صداقة، وكانت سحر بعد ذهاب "أحمد" زوج "نادية" إلى العمل تذهب إليها لتناول الإفطار معها وتبادل الأحاديث في أمور المنزل والطعام والموضة، حتى عودة زوج صديقتها من عمله، لتذهب "سحر" الى شقتها مرة أخرى، هكذا كان يومها مع صديقتها "نادية" المقربة لها .



خيانة الزوجة

وفي أحد الأيام وبعد نزول "أحمد" لعمله ذهبت "سحر" لجارتها لأخذ رأيها فى بعض بعد الملابس التى قامت بشرائها، وطلبت منها تصويرها بالملابس الجديدة لإرسال الصور لزوجها بالخارج، ولكنها "نست" هاتفها فى شقتها فطلبت منها تصويرها بهاتفها الشخصى وإرسال الصور لها لإرسالها لزوجها، بالفعل وبعد إنتهاء اليوم وعودة "أحمد" الى المنزل، عادت "سحر" إلى شقتها كعادتها، وفى نفس اليوم كان "أحمد" يجلس بجوار زوجته فشاهد صور صديقتها على هاتفها، وراوغته فكرة أخذ الصور من هاتف زوجته خلسة وابتزاز "سحر" ومساومتها لطلب الأموال منها، بالفعل وبمجرد أن تركت "نادية" هاتفها وذهبت لتحضير الغداء، أسرع إليه وبدأ بنقل الصور إلى هاتفه، وخرج لشراء خط هاتف جديد لمرسلة "سحر"، وبعد فترة من الزمن تواصل معها وأخبرها بحقيقة صورها وهددها بنشرها على الإنترنت إذا لم تقم بدفع مبلغ 100 ألف جنيه مقابل عدم نشر الصور، وحدد لها رقم حساب بأحد البنوك لإرسال المبلغ دون الكشف عن هويته.

المفاجأة

في الوقت نفسه كانت "سحر" تجلس داخل شقتها وسط حالة بالبكاء، وبدأت فى تحضير المبلغ المطلوب خوفا من حدوث فضيحة تؤثر على زواجها، وبالفعل حولت له المبلغ وطمئنها بعدم نشر الصور، وقتها هدء قلبها، لكن لم تعلم ما يفكر به المجرم، تركها أسبوع واتصل بها مرة أخرى لطلب المال مجددا، وعندما رفضت هددها بنشر صورها وإرسالها لزوجها، حتى قررت وقتها الذهاب لتحرير محضر وبمجرد وصولها القسم وبتحرير المحضر تحركت على الفور مباحث الإنترنت، وبإجراء التحريات اللازمة تبين صحة الواقعة، وبتحديد الهدف وبعد اتفاق المباحث مع "سحر" وبإعداد عدة كمائن ثابتة ومتحركة تمكن ضباط الشرطة من ضبط المتهم وبحوزته الهاتف الذى ارتكب به الجريمة وتم اقتياده إلى القسم، لتفاجئ الكارثة بأن المتهم هو زوج صديقتها وجارتها، بمواجهته بالجريمة، إعتراف بارتكاب الواقعة، وتم تحرير محضر بالواقعة وإخطار مدير أمن الدقهلية، الذى أمر بإحالته إلى النيابة العامة التى قررت حبسه 4 أيام على ذمة التحقيقات.

الكلمات المتعلقة :