رئيس التحرير: جمال الشناوي
جريمة الاسبوع

عصابة الهرم اختطفوا نجل رجل أعمال أثناء اللعب أسفل منزله وطلبوا فدية 4 ملايين جنيه !


  أحمد عبدالفتاح
7/4/2018 4:44:56 PM

مشهد أكشن لم نره إلا في الأفلام الأجنبية ، حدث أمام اهالي منطقة الطالبية بالهرم بعد قيام عامل بخطف طفل من أمام منزل أسرته وسط ذهول الجميع ، ومارس معه كل أنواع التعذيب داخل غرفة مظلمة حتي فقد الطفل الوعي من شدة التعذيب.
تفاصيل 18 ساعة رعب عاشها "محمد" بين الحياة والموت في السطور القادمة .
"محمد" طفل صغير يبلغ من العمر 4 سنوات ، طلب من والدته أن يلعب مع زملائه أسفل العقار سكنهم لكن رفضت الأم خوفا أن يصيبه مكروه ، وبعد إلحاح شديد من الطفل وافقت أن يكون اللعب في حديقة منزلهم، وظل "محمد" يلعب مع أصدقائه أكثر من ساعتين حتي أصبحت الساعة العاشرة مساءا وهو موعد عودة والده رجل الاعمال "ج . ع " من عمله.
وأخبرته زوجته ان نجله يلعب اسفل العقار لكنه اكد لها انه لم يشاهده اثناء صعوده السلم ، جن جنون الأم واسرعت الى مكان لعبه وسألت أصدقاءه لكنهم اخبروها ان "محمد" كان يلعب معهم منذ قليل وفجاة اختفي .. وأصبح اختفاء الطفل لغز يحتاج الى تفسير.
بحث عنه جميع أفراد عائلته في كل مكان وبعد ساعتين من رحلة البحث باءت كل محاولاتهم بالفشل ، لم يستسلم والد "محمد" للأمر الواقع وذهب للسؤال عنه في المستشفيات وأقسام الشرطة حتى لمصلحة الطب الشرعي وكانت نهاية هذه الرحلة انه لم يتوصل لشيء، وعاد الأب محطم الأعصاب والحزن يخيم على جميع أفراد الأسرة ، هنا ارتدت الأم ملابس الحداد حزنا على فراق نجلها، بعدها دق الهاتف المحمول الخاص بالأب رجل الاعمال وفوجئ بأحد الأشخاص يخبره ان "محمد" بخير ولم يصبه مكروه لكنه اخبره انه تم اختطافه ومطلوب 4 ملايين جنيه فدية.
ذهب الأب لرئيس مباحث قسم شرطة الطالبية لتحرير محضر بالإختطاف وطلب منه رئيس المباحث ألا يغلق هاتفه وينفذ كل طلبات الخاطف في حالة الاتصال به مرة اخرى.
حاول الأب التفاهم مع المتهمين لتخفيض قيمة مبلغ الفدية بحجة انه ليس معه السيولة الكافية التي تمكنه من دفعها ، وكان الرد إغلاق الهاتف في وجهه.
اتجاه آخر استخدمه فريق البحث وهو الكشف عن أرقام الجناه بشركات المحمول الأربع.
وبعد أن فشل فريق البحث في الوصول لأي خيط يفيد القضية قرر الأب تجهيز مليون جنيه لإنقاذ حياة نجله ، وفي اليوم الثالث لعملية الإختطاف قام المتهمون بالاتصال به واخبرهم انه جاهز لدفع الفدية وبالفعل طلب احد المتهمين من الأب مقابلته بإحدى المحافظات وهنا أخبر رجال المباحث الذين قاموا بتتبع خط سير الأب بعد الإستعانه بعدد كبيرة من الضباط السريين الذين نجحوا في تحديد مكان المتهمين وتمت مداهمتهم والقبض على 6 أشخاص وبحوزتهم الطفل المجني عليه وبتفتيش المكان عثر بداخله على 1600 قرص مخدر وفردين خرطوش ومبلغ 4 آلاف جنيه.
وبالكشف الجنائي عن المتهمين تبين ان الأول موظف كان يعمل في شركة الأب وتم فصله قبل الواقعة بشهرين لتحرشه بإحدى العاملات بالشركة ومحل إقامته الفيوم وسبق إتهامه فى قضية سرقة وسائل نقل أما باقي المتهمين أصدقاء المتهم الاول فأحدهم عامل بجراج بدائرة القسم وأصل بلدته الفيوم والثالث جزار 32 عاما مقيم ببنى سويف والرابع سائق 30 عاما ومقيم بدائرة قسم شرطة دار السلام بالقاهرة وصاحب السيارة المستخدمة فى الحادث وسبق إتهامه فى قضية حيازة سلاح نارى.
والخامس نقاش ومقيم بدائرة قسم شرطة دار السلام بالقاهرة - له معلومات جنائية مسجلة امام الأخيرعامل ومقيم بالفيوم وله معلومات جنائية مسجلة وبمواجهة المتهمين اعترفوا بإرتكاب الواقعة للانتقام من والد الطفل عما فعله في المتهم الاول .
تم تحرير محضر بإعترافاتهم واخطار مدير الإدارة العامة لمباحث الجيزة الذي قام بإبلاغ مساعد وزير الداخلية لأمن الجيزة الذي امر بإحالة المتهمين الى النيابة التي امرت بحبسهم 4 أيام على ذمة التحقيقات بعد ان وجهت لهم تهمة الخطف.
فريق البحث
اللواء عصام سعد
اللواء إبراهيم الديب
العقيد محمد أمين
المقدم سامح بدوي

الكلمات المتعلقة :