رئيس التحرير: جمال الشناوي
جريمة الاسبوع

سقوط عصابة للآثار المقلدة يتزعمها صاحب معرض سيارات

آلهة مزيفة للبيع في حلوان!


   ضياء جميل
7/18/2018 4:12:27 PM


لم ينقصه شيئ، دائمًا كان الشيطان يسبقه في كل خطوة من خطواته، عمل في التجارة ولم يرضي بالمال الوفير الذي يجمعه من تجارته، افتتح معرض سيارات وصار من أكبر معارض السيارات بحلوان، ورغم ذلك اتجه الى النصب على المواطنين بزعم بيع آثار لهم وهي في الحقيقة مزيفة.
أحمد رجل في نهاية العقد الرابع من العمر، يعيش وسط أسرته بمنطقة حلوان بدأت قصته منذ 20 عاما عندما تخرج من الجامعة وعمل في شركة مقاولات شهيرة فهو من أسرة بسيطة الحال والده على المعاش والأم ربة منزل.
يخرج صباح كل يوم إلى الشركة ويعود في منتصف الليل واستمر على هذا الحال عدة سنوات وكانت حياته تسير بشكل عادي.. وفي يوم ما بدأ أحمد يفكر في طريقة لجمع الأموال وكان يشتري السيارات القديمة ويعيد إصلاحها ثم يبيعها لمعارض السيارات في منطقة حلوان.
لم يكتف أحمد بذلك بل قام بافتتاح معرض سيارات شهير في منطقة جنوب القاهرة بالاشتراك مع 3 من أصدقائه وبمرور الأيام استطاع أن يكون ثروة طائلة ولكنه كان يبحث دائما عن المزيد ولو بطريق غير مشروع.
اختمرت في ذهنه فكرة للثراء السريع وهي النصب على المواطنين بعرض تماثيل أثرية مقلدة بحجة أنها حقيقية، وبالفعل سافر أحمد إلى محافظة الفيوم واتفق مع أحد الأشخاص على شراء تماثيل مقلدة ثم عاد بها إلى منزله بحلوان وسعى لبيعها للمواطنين بمحافظات الصعيد بعد أن انتحل صفة مستشار حتى لا يتعرفوا عليه.
مر على ذلك 3 سنوات وهو يبيع الوهم للمواطنين دون أن يقع في قبضة المباحث.
معلومة!
عقارب الساعة تجاوزت العاشرة مساءًا بينما كان مأمور قسم حلوان يجلس داخل مكتبه وفجأة وجد أحد المصادر السرية يخبره بأن هناك شخص اسمه "أحمد.س" صاحب معرض سيارات ينصب على المواطنين عن طريق بيع تماثيل أثرية مقلدة.
معلومة خطيرة تولى رئيس المباحث جمع التحريات اللازمة حول هذا الشخص وانطلق معاون المباحث إلى مكان سكنه وعمله وبدأ يجمع التحريات حوله وتوصل إلى أن أفراد العصابة 4 أشخاص وأنهم يحوزون تماثيل وقطع أثرية مقلدة داخل منزل زعيم التشكيل العصابي.
وبسرعة البرق تم استصدار إذن من النيابة العامة وانتقلت قوة أمنية إلى مسكن المتهم الرئيسي وتم القبض عليه وبصحبته كل من "أحمد.م" سائق ومقيم دائرة القسم مسجل خطر سرقات عامة ، "مؤمن.س" سائق ومقيم دائرة القسم دون السوابق، "إسلام.أ" سائق ومقيم دائرة القسم دون السوابق، وعثر بحوزتهم على عدد 28 تمثال حجري أحجام مختلفة،4 قطع نحاس مذهبة، صندوق خشبي بداخله عدد 5 كتب بعنوان عدة كاهن، وجميعها غير أثرية مقلدين، عدد 11 رزمة ورق أعلى كل منها وأسفلها ورقة مالية فئة 100 دولار جميعهم مزيفين، طبنجة صوت تركي الصنع بحوزة الأول ، مبلغ مالي 1500 دولار، سيارة ماركة جيب سوداء اللون، سيارة ماركة جيلي حمراء اللون وبمواجهة المتهمين اعترفوا بتكوينهم تشكيل عصابي للنصب على المواطنين.
تم تحرير المحضر اللازم بالواقعة وتولت النيابة التحقيق.
فريق البحث
اللواء محمد منصور
اللواء محمود أبو عمرة
العميد محمد شرقاوي
العقيد أشرف عبد العزيز
الرائدان أحمد الدالي وأحمد عباس

الكلمات المتعلقة :