رئيس التحرير: جمال الشناوي
جريمة الاسبوع

"سارة" خرجت لتوصيل شقيقتها للحضانة منذ أسبوع ولم تعد حتي الآن!


  أحمد عبدالفتاح
7/25/2018 6:10:24 PM


..نهاية غير متوقعة لطالبة الإسكندرية البالغة من العمر 15عامًا، في أحد الأيام خرجت كعادتها في الصباح لتوصيل شقيقتها الصغرى إلى الحضانة وكان من المفترض شراء مستلزمات المنزل ولوازم عيد ميلادها ومن وقتها لم تعد إلى منزلها وما يزيد الأمرغموضًا هو أن اختفاءها مر عليه أسبوع كامل ولم تظهر إلى الآن.
تحدث الينا الأب قائلا: قلبي وجعني ومش قادر أعيش بدون "سارة" فبعد نصف ساعة من خروجها يوم اختفائها فوجئت بها تتصل بي وتخبرني برغبتها في شراء مستلزمات عيد ميلادها الذي تصادف يوم اختفائها وافقت وطلبت منها عدم التأخير وكان ردها "انا امامي نصف ساعة وأعود إلى المنزل " ، بعد إنهاء المكالمة بساعة كاملة لم تأت إلى المنزل وهنا تسلل الشك إلى قلبي فاتصلت بها على هاتفها المحمول وهنا كانت المفاجأة أن هاتفها كان مغلقًا، تظاهرت بالقوة وتمالكت اعصابي وأوهمت نفسي انها حتمًا ستعود، وسوف اعاتبها على هذا التأخير، ورفضت إبلاغ والدتها "طليقتي" التي كانت في العمل حتى لا يتسلل القلق إلى قلبها هي الأخرى.
محاولات فاشلة
يستكمل الأب قائلا: خرجت كالمجنون أبحث عنها في كل مكان تتردد عليه، وبعد 6 ساعات باءت كل محاولاتي بالفشل، لدرجة انني ذهبت إلى جميع أقاربي وأصدقائي وفي النهاية خرجت من رحلة البحث بدون إجابة.
ذهبت إلى قسم شرطة أول المنتزه لتحرير محضر بالاختفاء وهناك رفضوا نظرًا لعدم مرور 48 ساعة على موعد الاختفاء، خرجت من القسم وانا كالمجنون محطم الأمل لا أعرف ماذا أفعل.
يضيف الأب: منذ اختفاء ابنتي وأنا مصاب بحالة من الغيبوبة بالإضافة إلى أن اليأس والإحباط يسيطران عليّ، بعد مرور يومين توجهت إلى قسم الشرطة وحررت محضرًا باختفاء ابنتي سارة برقم 8216 لسنة 2018 إداري المنتزه.
ولمن يهمه الأمر اسمي "عمرو.ع" 44 عامًا موظف في شركة خاصة بعد 7 سنوات من الزواج بدأت علاقتي بزوجتي في طريقها للانهيار لأتفه الأسباب وسرعان ما تم الطلاق وانفصلت وتزوجت من أخرى وظلت "سارة" مع والدتها.
والآن أسأل: لماذا تتجاهل الشرطة مثل هذه المحاضر؟، فابنتي صغيرة السن، واخشى أن تكون تعرضت لمكروه الوقت يمر ومعه تزداد الأمور تعقيدًا فإذا لم تتعرض لجريمة فهنا الاحتمال الباقي وهو أن تكون تعرضت لحادث وغائبة عن الوعي.
الجميع يشهد لها بحسن الخلق، بالإضافة إلى اننا ليس لنا أي عداءات مع احد ومتفوقة في دراستها وكانت تحلم بدخول كلية الإعلام، وهذه التحريات أكدتها المباحث.
والآن مر على اختفاء "سارة" أسبوع ونصف دون العثور عليها وأخشى أن تأتيني في صندوق خشبي بعد فوات الآوان.


الكلمات المتعلقة :