رئيس التحرير: جمال الشناوي
جريمة الاسبوع

الدبلوماسي المزيف جمع2 مليون جنيه من ضحاياه بحجة تسفيرهم


  أحمدعبدالفتاح
7/25/2018 6:22:15 PM


..ليس من الذكاء علي أي شخص أن ينتحل صفة غير صفته وليس هناك مبررًا يجعله يفعل ذلك، إلا النصاب الذي يستطيع خداع ضحاياه بمعسول الكلام والأوهام الزائفة، ماهر خطط لجريمته بما يتناسب مع وجاهته، ادعى أنه مستشار للعلاقات الدبلوماسية بوزارة الخارجية بهدف اطمئنان ضحاياه له اثناء عملية النصب، ومن بعدها توالت البلاغات التي تلقاها مدير مباحث الأموال العامة بمديرية أمن الجيزة تفيد انتحال شاب صفة مستشار دبلوماسى بوزارة الخارجية والنصب على اهالي الجيزة بعد افتتاحه مكتب لتسفير العاملة بالخارج.
بلاغات عديدة تلقاها مدير مباحث الأموال العامة بمديرية أمن الجيزة اولها لشاب 32 عامًا بدون عمل يفيد بتضرره من مستشار دبلوماسي يدعى ( ماهر . ع ) 39 عامًا مقيم القاهرة وذلك بعد حصوله على 50 ألف جنيه بهدف تسفيره للعمل بالإمارات وبعدها اختفى.
بدأ يحكي الضحية قصته مع "الدبلوماسي" النصاب قائلا، إنه تعرف عليه عن طريق الصدفة بأحد الأماكن العامة وقتها علم أنه يمتلك مكتبًا لتسفير العمالة بالخارج بمنطقة العجوزة بالجيزة، وأقنعه بأن لديه علاقات من خلالها يستطيع أن يجد له فرصة عمل بدولة الإمارات العربية مقابل مبلغ 60 ألف جنيه.
رجل مهم

يستكمل الضحية حديثه امام ضباط مباحث الأموال العامة قائلا: بعد زيارتي للنصاب في مكتبه بالعجوزة نجح في إقناعي أنه رجل مهم، ويمتلك الكثير من النفوذ والمال وحصل مني على المبلغ المتفق عليه وقبل أن تنتهي المقابلة أعطاني إيصالا بالمبلغ المدفوع بهدف شعوري بالطمأنينة ولكن للأسف هذه الفرحة لم تدم كثيرًا لقد مر شهر لا حس ولا خبر، وفوجئت بإغلاق مكتبه وهاتفه، وكأن ليس له وجود.
تعددت البلاغات بأقسام مديرية أمن الجيزة المختلفة ضد هذا الدبلوماسي النصاب، وتضمنت نفس سطور البلاغ الأول إيهام ضحاياه بقدرته على تسفيرهم للخارج بكل سهولة لعمله بوزارة الخارجية مقابل مبالغ مالية ضخمة.
أخطر مدير مباحث الأموال العامة اللواء إبراهيم الديب مدير الإدارة العامة لمباحث الجيزة الذي طلب سرعة القبض عليه قبل أن يفر بأموال ضحاياه التي تجاوزت الـمليونين.
المكتب الذي استأجره النصاب بالعجوزة مغلق، وبالكشف عنه بمصلحة الأحوال المدنية تبين أنه حاصل علر بكالوريوس تجارة، وبالفحص عنه بمصلحة الأدلة الجنائية لبيان الحالة الجنائية تبين أنه ليس مسجل جنائيا، وبالتالي صارت مهمة القبض عليه صعبة أمام فريق البحث، ولم يبق سوى تحديد أوصافه بواسطة رسام جنائي لتسهيل عملية القبض عليه، تم وضع عدة اكمنة ثابتة ومتحركة بمداخل ومخارج الجيزة حتى تم القبض عليه أثناء تواجده بشارع البحر الأعظم دائرة قسم شرطة الجيزة وتبين أنه يدعى ( ماهر. ع ) 39عامًا كان يعمل محاسبًا سابقًا بإحدى الشركات الخاصة والتي فصلته لسوء سلوكه وبمواجهته اعترف بارتكاب الوقائع وأنه جمع من خلالها اكثر من مليون و800 ألف جنيه.
وبتفتيش مكتب المتهم عثر بداخله على 3 كارنيهات مزورة تحمل بياناته وصورته الشخصية ومدون بجوار المهنة مستشار للعلاقات الدبلوماسية بوزارة الخارجية و 20 جواز سفر لضحاياه، وكمية كبيرة من الأوراق والمستندات والمؤهلات العلمية الخاصة بضحاياه ، بالإضافة الى دفاتر إيصالات إستلام النقدية تفيد إستيلائه على مبالغ مالية كبيرة من ضحاياه تجاوزت الـ2 مليون جنيه.
وبتضييق الخناق عليه أرشد عن مبلغ مليون جنيه وباقي المبالغ اشترى به شقة بمنطقة الشيخ زايد.
تحرر محضر بواقعة الضبط وإخطار اللواء عصام سعد مساعد وزير الداخلية لأمن الجيزة الذي أمر بإحالة المتهم إلى النيابة التي وجهت له تهمة النصب والاحتيال وانتحال صفة.

الكلمات المتعلقة :