رئيس التحرير: جمال الشناوي
جريمة الاسبوع

قتل تاجر ملابس من أجل ربع مليون جنيه فلم يجد سوي ألفين!


  ضياء جميل
7/25/2018 6:33:07 PM



..عقارب الساعة تجاوزت الخامسة مساءً.
رئيس مباحث المطرية يجلس داخل مكتبه لمتابعة البلاغات بدائرة القسم، وفجأة أمين شرطة يفتح باب مكتبه وهو يصيح قائلًا " إلحق يا باشا.. في رجل أعمال لقوه مدبوح في شقته في شارع إبراهيم صقر".
على الفور طلب رئيس المباحث من معاونيه تجهيز قوة أمنية، انطلقوا بسرعة البرق إلى مكان البلاغ، وعندما دخلوا الشقة عثروا على جثة " إدوارد.ا" 65 سنة تاجر ملابس داخل غرفة النوم وبه طعنات بالرقبة.
بدأ رجال المباحث معاينة مسرح الجريمة ورفع البصمات وتبين أن القاتل كان على علاقة بالمجني عليه خاصة وأنه لا يوجد آثار عنف بمداخل الشقة وعثر رجال المباحث على مبلغ 200 ألف جنيه في دولاب غرفة النوم.
بدت القضية معقدة أمام رجال المباحث خاصة وأن الجاني لم يسرق المبلغ الموجود داخل الشقة، واستمع رجال المباحث لأقوال الجيران والشهود، وفرغوا كاميرات المراقبة، وأثناء إجراء التحريات، همس أحد المصادر السرية في أذن رئيس المباحث، وأخبره بأنه شاهد شابًا يخرج من العقار قبل اكتشاف الجريمة بساعات قليلة، وبدت عليه علامات الشك والريبة.
معلومة سرية!
معلومة خطيرة منذ بدايتها، اهتم بها رجال المباحث، لكنها وجهت شعور رجال المباحث بأنها مفتاح حل لغز القضية، جمع رجال المباحث تحريات مكثفة حول هذا الشاب حتى توصلوا إلى أنه يدعى محمد، ويعمل موظفًا بمنطقة العجوزة.
عمل رجال المباحث تحريات حول منزل الموظف وتبين أنه ترك المنزل بعد ارتكاب الجريمة ومن هنا تيقن رجال المباحث بأنه القاتل وبدأت مرحلة البحث عن مكان هروبه وتوصل رجال المباحث إلى أنه مقيم بشقة بأكتوبر لدى أحد أقاربه.
وبعمل العديد من الأكمنة تمكنت قوة أمنية من ضبط المتهم وباقتياده إلى قسم المطرية، انهار واعترف بارتكاب الجريمة، وسرد قصته أمام رجال المباحث قائلًا: "اسمي محمد، متجوز من 5 سنين، مراتي بتشتغل مع القتيل في تجارة الملابس، عمري ما كنت اتخيل في يوم من الأيام اني اقتل، بدأت القصة لما مراتي قالتلي إن إدوارد باع شقة بربع مليون جنيه، ومن وقتها وأنا فكرت إني أسرقه خصوصًا واني بمر بأزمة مالية".
يتنهد المتهم ثم يواصل حديثه: "يوم الحادثة روحت عنده الشقة، ولقيته قاعد لوحده، طلبت منه يعملي شاي، غافلته وضربته بالسكين في رقبته، وقعد يستغيث بالجيران لحد ما خدت ألفين جنيه وهربت من الشقة وسبته غرقان في دمه".
يضيف المتهم: "طلعت على شقة بتاعت واحد قريبي في أكتوبر لحد ما الموضوع يهدا، وفوجئت بالمباحث قبضوا عليا بعدها بيومين.
وفي النهاية أكد المتهم أمام النيابة أنه في أشد الندم على ما فعله وأنه على استعداد لتحمل أي عقوبة.



فريق البحث!
اللواء محمد منصور
اللواء أشرف الجندي
اللواء محمود هندي
العميد أيمن صلاح
المقدم محمود الأعصر

الكلمات المتعلقة :