رئيس التحرير: جمال الشناوي
جريمة الاسبوع

خطف طفلا من رأس غارب وأخفاه في الجيزة لتأخر والده في دفع راتبه


  مصطفي منير
7/25/2018 7:31:54 PM

..عض قلبي ولا تعض رغيفي ..الفران طبق هذا المثل الشهير بحذافيره، وانتقم من صاحب المخبز شر انتقام، حرق قلبه على ابنه الصغير، وأذاقه من العذاب ألوانًا أيام وليالي طويلة، عاقبه على تأخره في دفع مستحقاته عن عمله بمخبزه، وعصر قلبه على فلذة كبده ولم يريحه ولو بخبر يطمئنه على سلامته.

"إبراهيم.ح" عامل بسيط بالغ من العمر 22 عامًا، ترك أسرته بالمنيا وانتقل إلى البحر الأحمر، تحديدًا بمنطقة رأس غالب، من أجل توفير المال وتحقيق الأحلام، ولكن القدر كان له رأي آخر، فالظروف كلها جعلت من "العامل" مقهورًا، حتى قرر أن يخرج عن القانون، ويجعل من نفسه "أسطورة" أمام أصدقائه، قرر أن يأخذ حقه بذراعه، ويضرب بالقانون عرض الحائط، ويختار ضحيته، ويقرر الانتقام من صاحب مخبز بخطف طفله الصغيرالذى لم يتعد الـ7 سنوات، ليحرق قلبه عليه، ويذيقه المرار ألوانًا.
البداية
كانت البداية عندما تعرف العامل على "إسلام.س" 32 سنة، صاحب مخبز، ومقيم برأس غالب، جمعهما العمل سويًا بالمخبز، وأصبح العامل يطالب صاحب العمل براتبه المتأخر، لكن "إسلام" قرر أن يؤخر راتبه عليه بسبب الظروف السيئة التى يمر بها مخبزه، ولكن سرعان ما قرر العامل أن يأخذ حقه بطريقته الخاصة، خطط لتنفيذ الجريمة ليحصل على أضعاف حقه، ويجعل من صاحب المخبز عبرة للجميع، خصوصًا بعد أن أهانه أمام رفاقه بالعمل، استغل سابق المعرفة التى جمعته بالطفل الصغير، ذهب إلى مدرسته، انتظر دقائق بعد انتهاء اليوم الدراسي، ذهب إلى الطفل وتحدث معه مؤكدًا أنه سيذهب به إلى الملاهى بالقاهرة، وأن والده على علم بما يحدث، لم يمانع الملاك الصغير، فرح بالفكرة، وانطلق معه، لم يدرك وقتها الخلاف القائم بين والده والعامل، لم يكن يتخيل أن "إبراهيم" سيكون سبب بكائه و ساعات الرعب التي سيتعرض لها.
انطلق إبراهيم و بيده الطفل الصغير إلى محافظة الجيزة، وتحديدًا شقة شقيقه لتنفيذ باقى الجريمة، بعد ساعات وصل المتهم و بيده ضحيته، واتصل بوالده ليؤكد له أن الطفل معه، و يطالبه بإحضار "40 ألف جنية" مقابل إطلاق سراحه وإعادته لأحضان أمه مرة أخرى.
بلاغ
لم يتردد الأب وأبلغ الشرطة، انطلقت القوات فى عمل التحريات السرية وتعقب خط سير المتهم، توصل رجال مباحث البحر الأحمر إلى أن المتهم موجود داخل شقة شقيقه بالجيزة، دقائق معدودة وكانت المأمورية تنطلق إلى الجيزة، وبعد التنسيق مع رجال مباحث الجيزة، انطلقت قوة أمنية مشتركة بين المديريتين لمداهمة الشقة، بعد أن أكدت التحريات السرية أن المتهم داخل الشقة، والطفل المخطوف معه، تمكنت القوات من القبض على شقيق المتهم "أحمد.ح" البالغ من العمر 34 سنة، وسابق اتهامه فى 3 قضايا "مشاجرة – سلاح"، أرشد فورًا عن مكان الطفل وشقيقه المتهم الخاطف، وتمكنت القوات من ضبطهما.
بمواجهة العامل اعترف بارتكاب الجريمة بسبب خلاف مالي بينه ووالد الطفل، كما أكد أنه تواصل مع شقيقه الذى رحب بالفكرة مقابل مبلغ مالى قدرة "10" آلاف جنيه، وبمواجهة المتهم الثانى اعترف بالاشتراك فى الجريمة، و تحرر محضر بالواقعة، وجارى العرض على النيابة لمباشرة التحقيق، كما تم تسليم الطفل إلى أسرته .

فريق البحث
اللواء عصام سعد مساعد الوزير لأمن الجيزة – اللواء حسام كمال مدير أمن البحر الأحمر – اللواء إبراهيم الديب مدير الإدارة العامة لمباحث الجيزة – اللواء عصام العزب مدير الإدارة العامة لمباحث البحر الأحمر .


الكلمات المتعلقة :