رئيس التحرير: جمال الشناوي
جريمة الاسبوع

مباحث الجيزة تكشف شبكة منافية للآداب في حدائق الأهرام


  أحمد عبدالفتاح
8/1/2018 6:16:02 PM

لا أحد كان يعلم ما الذي يدور خلف باب فيلا حدائق الأهرام، زيارات تتم في أوقات متأخرة من الليل، وتمتد حتي الساعات الأولى من فجر اليوم التالي، سيارات فارهة تقف أمام باب الفيلا، يهبط منها رجال من كل الأعمار، حتى الأجانب، سيدات يدخلن يخفين وجوهن بإيشاربات، لا أحد يعلم شيئا عن صاحب الفيلا سوى أنها أمراة في العقد الرابع من عمرها، وهي التي تستقبل زوارها، بدا الأمر غريبا يُلقي بظلال شك وريبة حول ما يحدث، لكن الخبر الذي كان بالأمس غامضا، حتما بعد ساعات سيكون على كل لسان.
بلاغات كثيرة وردت مدير إدارة مكافحة جرائم الآداب بالجيزة تفيد بقيام امرأة تبلغ من العمر 45 عاما بتحويل فيلتها بحدائق الأهرام الى وكر للمتعة الحرام والليالي الحمراء الساخنة.
في أقل من 24 ساعة تحريات تبين صدق المعلومات وأن المتهمة تدعي "هيام" بالإضافة إلى إنها مسجلة آداب اكثر من مرة وبتكثيف التحريات تبين ان لها شهرة واسعة بمنطقة حدائق الأهرام بإستقطابها راغبي المتعة الحرام، ويقيم معها ثلاث ساقطات.
أعد ضباط الإدارة قوة لمداهمة الفيلا المشبوهة في ساعة متأخرة من الليل للقبض على "الزعيمة" وبعد مداهمة المكان تم القبض عليها وعلى ثلاثة أخرين الأولى "تدعي " شاهندة " 22 عاما مقيمة بالقاهرة وسابق اتهامها في القضية رقم 7388 لسنة 2017 جنح القسم ممارسة دعارة.
والمتهمة الثانية تدعي" فاطمة " وشهرتها "ريري" 19عاما مقيمة بإمبابة وسبق إتهامها في 4 قضايا أخرهم بقسم الهرم، والثالثة "دعاء"29 عاما والرابعة "فيفي" 31 عاما تم ضبطهن أثناء ممارستهن الرذيلة مع اثنين من الأجانب، وبتفتيش الشقة عثر على 8 آلاف جنيه و6 هواتف محمول ومجموعة من المشغولات الذهبية وزجاجتين خمر وسجائر بداخلها حشيش و20 قرص ترامادول.
تم اقتياد المتهمات الثلاثة الى مديرية امن الجيزة وتسجيل اعترافتهن في محضر رسمي.
تحدثت المتهمة الأولي الملقبة بـ"الزعيمة" بصوت مرتعش قائلة "معرفش اشتغل غير المهنة دي لأن مفيش غيرها نقدر نجيب منها فلوس كتير، تم ضبطي 4 مرات واعيش بمفردي بعد طلاقي، استأجرت شقة بحدائق الأهرام وعن طريق معارفي بدأت في استقطاب راغبي المتعة من الأجانب فقط وأن يكون الدفع بالدولار.
اما المتهمة الثانية فقالت: انا ضحية زوج مدمن، تاجر بجسدي كي يوفي ثمن سمومه، وبعدها تركني بلا مأوى، ولم أجد إلا الشارع سكنا لي، تركت نفسي للشيطان حتى سقطت في بئر الرذيلة.
المتهمة الثالثة
اما المتهمة الثالثة فكان لها النصيب الأكبر من الجمال فهي تبلغ من العمر 21 عاما حاولت إخفاء وجهها من اعين الكاميرات خوفا من الفضيحة رغم انه سبق اتهامها اكثر من مرة، لكنها ترى أن الستر كنز لا يقدر بثمن.
ورفضت المتهمة الرابعة الحديث واكتفت بالبكاء حزنا على ضياع مستقبلها.
وفي النهاية اعترف المتهمون بجريمتهم وتم التحفظ على المضبوطات واخطار مساعد وزير الداخلية لأمن الجيزة الذي امر بإحالتهم الى النيابة التي أمرت بحبسهم 4 أيام على التحقيقات.
فريق البحث
اللواء عصام سعد مدير أمن الجيزة
العميد محمود هويدي مدير إدارة مكافحة جرائم الآداب بالجيزة





الكلمات المتعلقة :