رئيس التحرير: جمال الشناوي
جريمة الاسبوع

ذهب لزيارة شقيقه فخرج في "نعش" ضحية لجريمة قتل !


  مصطفي منير
8/1/2018 6:48:37 PM


هذه الجريمة لعبت الصدفة دورا كبيرا في وقوعها ، ولم يخطط أي طرف من أطرافها الي هذه النتيجة ،فالمجني عليه كان في زيارة عابرة لشقيقه ، والمتهم كان يباشر عمله في محله ، ولم تكن هناك عداوة سابقة بينهما ، بل لم تكن هناك معرفة أو علاقة من الأصل .. الصدفة وحدها هي التي جعلت هذا قاتلا والآخر قتيلا
"سيد.ا" سائق توك توك بسيط يبلغ من العمر 41 عام، لم يكن يتخيل أن زيارة أخيه الصغير ستكلفه حياته، لم يتخيل أن نهايته ستكون لسبب تافهه كما حدث، لم يكن يتخيل أن نهايته ستكون على يد جار شقيقه، ولكن هذا ما حدث بعدما تسللت أنفاس الشيطان داخل المتهم "حسن.ع" البالغ من العمر 32 عام، لتبدأ الحكاية بكلمة و تنتهى بطعنة .
الحكاية
فى هذه الليلة السوداء، و تحديداً وسط زحمة الحياة، قرر "سيد" أن يزور شقيقه و خصوصاً أنه كان بالقرب من مسكنه بإمبابة، وداخل الشارع الذى يسكن به شقيقه، ركن التوك توك الخاص به بعد إستئذان "حسن" الذى رفض ركن التوك توك أمام محله، حاول السائق تجنب المشاكل و قام بإبعاده قليلاً عن باب المحل، ولكن هذا لم يرضى صاحبه، حاول بعدها صاحب التوك توك أن يستئذنه للمرة الثانية و خصوصاً أنه سيصعد لشقيقه ولن يكمل ربع ساعة، ولكن كان العناد هو العنوان، فقام صاحب المحل بتوجيه الشتائم له، ولم يراعى فارق السن أو حق الجيره، ونشبت المشاجرة وحاول "سيد" ترك التوك توك و الصعود، وهذا ما لم يعجب "حسن" ليستعين بأشقائه "عبدالسلام وكرم" .
الجريمة
عاد الثلاثة لصاحب التوك توك، ووقتها كان شقيقه ونجله نزلوا إلى الشارع فى محاولة منهم لتهدأة الأمر، ومراعاة حق الجيرة والأصول، ولكن لم يكن "حسن" ينوى خيراً، وقرر أن يفرض السيطرة على الشارع، وقام باستخراج سلاح أبيض من ملابسه، ليشهره فى أعين الجميع و ينطلق نحو سائق التوك توك المسكين، و يتعدى عليه بعدة طعنات ليسقط على أثرها غارقا فى بركة من دمائه، لحظات قليلة سادها الصمت وسط ذهول جميع السكان، ليتبعها حالة من الصراخ على الشخص القتيل، حاول الأشقاء الثلاث الهروب ولكن اعترضهم شقيق المجنى عليه و نجله، ليصيب أحدهم، ويفروا هاربين .
دقائق قليلة وقام أبناء المنطقة بنقل المجنى عليه إلى المستشفى ولكنه كان قد التقط أنفاسه الأخيرة، ونجح المتهمون فى الهروب.
وتلقى قسم شرطة إمبابة بلاغاً من الأهالى بالواقعة، على الفور انطلق رجال المباحث لمحل الواقعة، وبعمل التحريات السرية تبين أن القتيل كان يمر من الشارع لزيارة أخيه ولكنه فوجئ بنجل شقيقه أمام المنزل، فقام بركن التوك توك، مما أثار غضب صاحب المحل و قام بالتعدي عليه و الاستعانه بأشقائه لتقوم المشاجرة ويسقط القتيل، و بتكثيف التحريات تمكن رجال المباحث من القبض على المتهم الأول فى الواقعة الحلوانى "حسن" كما تمكنت القوات من القبض على أشقائه، وبمناقشتهم أعترفوا بالجريمة، كما أكد صاحب المحل "الحلوانى" انه قام بركن التوك توك أمام المحل، ولكننى رفضت وهو أصر على ما يفعله، كما أعترف بأنه لم يكن ينوي قتله ولكن القدر كان أقوى من الجميع، وتم تحرير محضر بالواقعة، وبالعرض على النيابة لمباشرة التحقيق أمرت بحبسهم 4 أيام على ذمة التحقيق، كما تم تجديدهم إلي 15 يوم .

الكلمات المتعلقة :