رئيس التحرير: جمال الشناوي
ريشة وقلم

محاكمة مغتصبي فتاة الجيزة


   مني ربيع
5/21/2017 6:12:46 PM

لم تكن إيمان تعلم ما يخبئ لها القدر وأن خروجها في ساعات متأخرة من الليل لعودتها من عملها سيتسبب في خطفها وفقدها لأعز ما تملك في صورة بشعة لم تكن تتخيلها في يوم من الايام.

فهي تعود من عملها في وقت متأخر حيث كانت تعمل في احد المحلات لظروفها الاقتصادية حيث كانت تساعد والدها ووالدتها في الانفاق علي اشقائها الصغار.

إيمان تعرضت للاغتصاب بكل وحشية علي ايدي اثنين من المجرمين إلا ان ايدي العدالة استطاعت القبض عليهما وتقديمهما للمحاكمة امام الدائرة ٢٤ جنايات جنوب الجيزة برئاسة المستشار محمد علاء الدين، تفاصيل تلك القضية ترويها السطور التالية.

ايمان فتاة في العقد الثالث من عمرها هي اكبر الابناء في اسرتها اعتادت منذ صغرها العمل ومساعدة والديها في تربية اشقائها لم تكمل تعليمها وقررت أن تري في اشقائها ماحرمت منه كانت تحبهم بشدة كانت تسعي لتعليمهم وتعويض مافقدته فيهم.

كانت تعمل منذ الصباح الباكر وحتي الساعة العاشرة مساء حيث تعمل لأكثر من ١٢ ساعة حتي توفر متطلبات اشقائها وادوية والدتها المريضة، علامات الارهاق والتعب دائما تظهر على وجهها.

وفي احد الايام والذي كان يتوافق مع نهاية الشهر وهو ميعاد صرف مرتبها، كانت تنتظر ذلك اليوم كل شهر بفارغ الصبر حتى تسعد أسرتها، وتلبى لهم مايحتاجون، ودعت والدتها كالمعتاد واخذت تسألها عن احتياجاتها الا ان الام اخبرتها بأنها لا تحتاج لشيء سوى عودتها سالمة.

وفي ذلك اليوم اخذت الام تطلب من ابنتها أن تمكث معها في المنزل لانها تخاف عليها بشدة من ان يقع لها مكروه إلا ان ايمان رفضت واخبرت امها انها لابد ان تذهب لعملها حتى تصرف مرتبها والتى تعبت كثيرا من اجله








الكلمات المتعلقة :

محاكمة فتاة الجيزة مغتصبي