رئيس التحرير: جمال الشناوي
شارع الصحافة

• "أخبار الحوادث" تكشف رحلة هروب مستريح القليوبية وعائلته!


  شريف عبد الله
12/22/2016 5:41:48 PM



الصدفة وحدها كانت سببا فى كشف مستريح القليوبية بعد هروبه لأكثر من عام من منزله بشبرا الخيمة والتى كانت بداية لرحلة هروبه وعائلته قبل بيع الوهم للمواطنين في بهتيم بشبرا الخيمة وتجميع ملايين الجنيهات من الضحايا الذين دفعوا تحويشة العمر فى مشروع وهمي وانتظار الأرباح التي ذهبت مع الرياح بعد أن ظلوا أكثر من عام فى كابوس اختفاء أموالهم بحوزة الموظف البسيط وأبنائه وزوجته بعد ان استطاعوا خداع الجميع بقدرتهم على دفع أرباح شهرية تتخطى أرباح البنوك ومابين محاضر الشرطة وأروقة المحاكم التى شهدت روايات الضحايا الذين يتمسكون بالأمل في عودة أموالهم الضائعة الى ان كتب القدر كلمته من جديد ليتم التوصل الى مكان اختباء النصاب وعائلته فى قرية باسوس بالقناطر الخيرية
تفاصيل القبض على المستريح وأبنائه ورحلة هروبه التى استمرت عام كامل وبلاغ 16 ضحية بضياع ملايين الجنيهات نرويها فى سطور التحقيق التالي



حالة من الغضب الشديد سيطرت على أهالى بهتيم بشبرا الخيمة ممتزجة بالحزن بعد التوصل إلى مكان اختباء النصاب وعائلته والذي استولى على ما يقرب من 10 مليون جنيه في مشروع وهمي وفر هاربا إلى القناطر الخيرية .
وأمام المقدم أحمد الخولي روى احمد حسين بيومي 32 عاما عامل بمحلات موبيليا ومقيم بهتيم بشبرا الخيمة وبرفقته 15 شخصا آخرين مأساتهم في محضر رسمي ضد صلاح عبدالغني 61 عاما على المعاش وزوجته سميرة ابراهيم 52 عاما وابنته نجلاء 32 عاما الهاربين من عام 2015 بعد أن تعرفوا عليهم عن طريق مشروع وهمي كان يروج له ، وصلاته ببعض المسئولين وهو ما أضفى نوعا من المصداقية لدى الكثير من المواطنين واضاف احمد بيومى فى بلاغه انه علم من الجيران ان الإرباح التي يحققها المشروع كبيرة مما أعطى له الثقة لوضع مايقرب من نصف مليون جنيه وهى تحويشة العمر بعد أن اخذ أموال من أسرته إلى أن اكتشف انه وقع ضحية نصاب بعد أن توقفت الأرباح واختفى النصاب وعائلته بالكامل من شبرا الخيمة وأضاف ان هروب النصاب تسبب فى إصابة شخص بأزمة قلبية نتيجة حسرته أقعدته عن العمل بعد أن فقد 340 الف جنيه تحويشة العمر وذهبت أدراج الرياح ويعانى اطفاله الصغار ووالدتهم
إغراء الأرباح

وأضاف أحد الضحايا في بلاغه أن المشكلة بدأت عندما كان يسأل عن أمواله وبعد الإعلان عن قضية مستريح فى احد الفضائيات يقوم بإعطاء فوائد شهرية من أرباح المشروع الوهمى لكن كانت صدمته بتكرار نفس السيناريو الذى لم يتوقعه وهروب النصاب بفلوسه بعد ضياع تحويشة عمره وهو ابنائه الذين كانوا يستندون الى امواله فى مواجهة المستقبل.
أحد الضحايا أكد أنه باع قطعة أرض كان يمتلكها بعد علمه من جاره بالارباح التى يحققها من الاستثنار فى مشروع تجارى مع المستريح وعائلته واضاف انه عرض الفكرة على احد اصدقائه الذى قام بالاستدانة من احد اصدقائه مبالغ تراوحت مابين 50 الف و100 الف جنيه وكتب شيكات لضمان الارباح التى كان يتوقع حصوله عليها شهريا ولكنها لم تزم بعد ان اوفى النصاب فى اول شهرين وبعدها انقطعت علاقته معهم وبدأت تظهر المشكلة التى كشفت عملية النصب وهروبه فى العام الماضى وحرر محضرا فى قسم ثان شبرا الخيمة بالنصب ضد المتهم وزوجته وابنائه واشنراكهم فى الجريمة كما ان المتهم خدعهم واهمهم بقدرته على توظيف الاموال واستثمارها مقابل أرباح شهرية بلغت مايقرب من 15% وعندما عجز عن رد الاموال لاصحابها قام بالهروب الى محل اقامة جديد بالقناطر الخيرية ونجحت مجموعة من الضحايا من التوصل الى المتهم وعائلته بعد ان تم حصاره خوفا من هروبه والابلاغ عنه وتسليمه للشرطة، فضلا عن اخرين أصيبوا بامراض السكر وأزمات قلبية حيث وقع اخر ضحية النصاب بعد ان جمع كل مدخراته ومدخرات زوجته التى تعمل موظفة وشقيقه واحد اصدقائه وهو ما يقدر ب300 الف جنيه واعطائهم للنصاب وعائلته وتشغيلها فى التجارة بعد ان تعرف عليه من خلال احد الأصدقاء والذى اوهمه بان الارباح تصل الى% 30شهريا لكن لدى علمه بالنصب وانه وقع ضحية لم يحتمل الصدمة واصيب بأذمة قلبية بعد ان باع النصاب لهم الوهم وفرا هاربا مع عائلته للتخفى وسرقة اموالهم وحرروا محاضر بقسم شرطة ثان شبرا الخيمة اتهموا النصاب وعائلته بالنصب والهروب باموالهم وهى منظورة امام القضاء على الفور قام رئيس المباحث باخطار اللواءمجدى عبدالعال مدير امن القليوبية بتفاصيل الواقعة والذى امر بتشكيل فريق بحث باشراف اللواء دكتور اشرف عبدالقادر مدير المباحث الجنائية بسرعة كشف غموض الواقعة وضبط المتهم وضم ضباط ادارة البحث الجنائى ضم ضباط إدارة البحث الجنائي ومفتش وضباط فرع البحث الجنائى بشبرا الخيمة وضباط مباحث قسم ثان شبرا الخيمة تحت اشراف العميد حسام فوزى رئيس المباحث الجنائية بالتنسيق وفرع الامن العام بالقليوبية ونظرا لما اتسم به الحادث من خطورة إجرامية تمثلت فى ارتكاب جريمة نصب على المواطنين فقد تم وضع خطة بحث وتحرى شاملة لبحث وحصر وفحص علاقات ومعاملات وخلافات المجني عليهم لتحديد وجمع المعلومات واكدت تحريات المقدم احمد الخولى رئيس المباحث صحة الواقعة وان المتهم وزوجته وابنته اشتركوا فى النصب على اهالى قريتهم يشبرا الخيمة وحصلوا منهن على اموالهم بحجة تشغيلها واعطائهم فوائد شهرية

فريسة النصب

وانتقل المقدم احمد الخولى رئيس المباحث ومعاونيه النقيب الى منزل المتهم بالنصب والقبض عليه وابنته وهروب زوجته كما تم تعيين الخدمات الامنية اللازمة امام منزل المتهمين وبمواجهتهم انكروا مانسب اليهم وشعر الضحايا بالارتياح بعدما القت اجهزة امن القليوبية القبض على المتهم قبل الهروب باموالهم للخارج وفى النهاية قام المقدم احمد الخولى رئيس مباحث القناطر الخيرية باخطار اللواء مجدى عبدالعال مدير امن القليوبية باعترافات المتمين والذى امر باحالتهما الى النيابة التى استمعت الى اقوال المتهمان صلاح عبدالغنى ونجلته وكشفت التحقيقات ان المتهمين استولوا على اموال 16 ضحية بالاشتراك فيما بينهما حيث كون الاب وزوجته وابنائه تشكيلا عصابيا للاستيلاء على اموال المواطنين من خلال مشروعات وهمية لاستثنار الاموال وايهامهم بعلاقاته برجال الاعمال وشخصيات هامه فى الدولة كما اعترف المتهم بحصوله على اموال الضحايا وتوقيعه على ليالات امانه لهم مقابل تلك المبالغ هو وزوجته نظير اعمال تجارية واضاف انه فوجأ بالضحايا يطالبونه برد المبالغ المالية وخطط فى الهروب وعائلته بعد ان فشل فى ايفاء طلباتهم واستمعت النيابة الى الضحايا الذين بلغ عددهم 16 ضحية وقرروا بانه تم النصب عليهم فى مبالغ وصلت جملتها ما يقرب من 10 مليون جنيه واكدوا ان المتهم قام بتحرير شيكات لهم بالمبالغ التى تحصل عليها بعد ان قدموا له الاموال المتفق عليها مقابل عوائد مالية شهرية وانه المتهم كان يستعين باولاده لتحصيل تلك المبالغ وفوجأ الضحايا بتوقف المتهم عن سداد عوائد شهرية متفق عليها معهم وهروبه هو وعائلته وهجروا شبرا الخيمة وهو ما اصاب اهالى الضحايا بالصدمة بعد عملية النصب التى فقد فيها الجميع تحويشة عمره ومنهم من استدان من اجل تقديم الاموال للمتهم مقابل الحصول على ارباح يراها البعض افضل من التعامل مع البنوك التى تعطى فائدة اقل بكثير لكن للاسف وقعوا فريسه للنصب بعد ان وثق فيه المواطنين وحصوله على مبالغ ضخمة وزعم المتهم قدرته على توظيفها فى عدد من الاستثمارات الوهمية وفى النهاية امرت النيابة بحبس المتهمان اربعة 4 ايام على ذمة التحقيقات ووجهت لهما تهم النصب والاحتيال وتوظيف الاموال بالمخالف للقانون ويراعى التجديد لهما فى الميعاد القانونى واخلت سبيل شيماء صلاح الدين كما طلبت النيابة المباحث احضار ابناء المتهم للتحقيق وهم كل من شريف وسميرة وايمان وعزة والهاربين على ذمة القضية للاشتراك فى النصب والاحتيال مع والديهما ومازالت القضية قيد التحقيق والتى ربما تكشف التحقيقات عن تفاصيل جديدة فى قضية النصب العائلية لكن انتهت التحقيقات ولم تنتهى اطماع الضحية الذى يكرر نفس السناريو المكرر فى تصديق النصاب والوقوع فى حيله المعروفه رغم اختلاف الاساليب ومخالفة القانون والواقعة بمثابة جرس انذار للجميع
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

الكلمات المتعلقة :

مستريح