رئيس التحرير: جمال الشناوي
شارع الصحافة

ثروات معدنية مكتشفة تغير الوضع الاقتصادي لمصر في العام الجديد


  محمود هلال
1/16/2017 5:21:48 PM

تكريم عسكري للرئيس الأسبق مبارك وتغيرات مناخية عنيفة بالسعودية
وعكة صحية للزعيم عادل إمام ومنصب سياسي لحسين فهمي !

الشيخ سيد شحاته أحد الأسماء البارزة في عالم تفسير الأحلام والرؤي، وتحققت تفسيراته بشكل مدهش خلال السنوات الاخيرة مما أكسبه ثقة كبيرة لدي المهتمين بهذا المجال.
كان لنا معه هذا الحوار لنكشف من خلاله ما يحمله العام الجديد من توقعات للعديد من الشخصيات العامة البارزة في مختلف المجالات مزيد من التفاصيل ترويها السطور القادمة.

بدأ الشيخ سيد شحاته حديثه عن بدايته في علم الفلك والتوقعات بداية من تفسير الأحلام والعلاج بالقرآن الكريم وفقهه البالغ في دراسة علوم القرآن نسبة لتخرجه في جامعة الأزهر الشريف منبر العلوم الدينية.
العديد من الأمور دفعته الي التمعن أكثر واكثر في علوم القرآن وما تحتويه الآيات الكريمة من مواقف وعظة لكل من يصاب في حياته الدنيوية بأي شكل من الأشكال ، ومع تلك المواقف نجد الحلول أيضًا لكيفية الخروج من تلك الأزمات نسبة لقوله الكريم :"فيه هدى ونور" و "فيه شفاءً للناس" , فكانت بدايتي فى تفسير الأحلام وعلاج بعض الحالات التى تعانى من أفعال الجان من خلال العلاج بالقرآن , وكانت بدايتى فى سلوك ذلك الباب من الطب البديل هو عندما كنت فى الرابعة عشرة من عمري وحدث ان زارتنا عائلة من محافظة الشرقية على صلة قرابة بنا , وكان من بين أفراد تلك العائلة شاب يعانى حالة نفسية سيئة وكانت اعصابه حادة ولم يفلح المعالجون فى علاجه وبعد تناول الغداء وجدت الشاب يصرخ بطريقة هستيرية غريبة جدًا وكان هناك من يقوم بضربه بطريقة قاسية اصابنى بالفزع إلا اننى سمعت صوتًا لم يسمعه أحد غيرى يأمرنى بإنقاذ هذا الشاب مما يعانيه من الجن فهدانى الله وقمت بتلاوة آيات من القرآن الكريم فتوقف الشاب عن الصراخ وهدأت حالته .
ولم يصدق الأهل اننى قمت بذلك بفضل الله سبحانه وتعالى استطعت أن ارقيه وكنت اضع يدى على رأسه فكان يبكى كالطفل الرضيع ثم شفى تمامًا من مرضه بعد أن دعوته الى المواظبة على قراءة القرآن الكريم والصلاة فى وقتها وان ينام على طهارة دائماً ومن يومها والجميع يعرف عنى اننى امتلك موهبة من الله واننى بفضله استطيع علاج مثل هذه الحالات .

دنيا الفلك

استمريت فى ذلك المجال عدة سنوات حتى ابتعدت عنه وبدأت رحلتى فى علم الفلك وتفسير الأحلام أسوة بسيدنا يوسف عليه السلام وهو يعتبر ابو المفسرين فى ذلك المجال وما أهداه الله عليه من نعمة عظيمة فى تفسير حلم ملك مصر ورؤيته لسبع بقرات سمان يأكلهن سبع عجاف , وكان تفسير سيدنا يوسف ملخص وجيز عما ستمر به البلاد من سبع سنين ستأتى بخير كثير ويأتى من بعدهم سبعة آخرين تشهد فيها البلاد حالة من الفقر الشديد فى موارد الحياة لتكون نصيحته لهم بتخزين ما يستطيعون من تخزينه من طعام وشراب وغيرها من مستلزمات الحياة لتكون عونًا لهم فى الأعوام العجاف .
ذلك الأمر الذى يؤكد لنا ان تفسير الأحلام يبين لنا المستقبل وما يحمله من تفاصيل من خلال الرؤيا الصحيحة عن طريق تقوية علاقتنا مع الله والكثرة من قراءة سورة يوسف نظرًا لما تحتويه من عبر عظيمة وكثيرة .
ويضيف الشيخ سيد قائلا : سبق لى أن اجرت احدى الصحف الكويتية حوارًا معى عن التوقعات فى العام الماضى وكنا على مشارف بدايته , فى ذلك الوقت كان مجلس الأمة ما زال قائمًا , فكانت توقعاتى بحل المجلس وإصابة الأمير بوعكة صحية وكذلك مطربة ذات شهرة كبيرة فى الخليج وذلك ما حدث بالفعل .
نأتى بحديثنا عن التوقعات وما قد يحدث فى العام الجديد 2017 انه سوف تحدث وساطة من قبل الإمارات وعمان لتهدئة الأوضاع بين مصر السعودية , فضلاً عما سيصيب المملكة السعودية من أزمات الأمر الذى ينذر بأنها ستكون سنة صعبة للغاية على السعودية , تلك الأزمات ممثلة فى تقلبات جوية ومناخية شديدة لم تشهدها المملكة من قبل , اضافة الى مرورها بأزمة اقتصادية حادة وخسائر كبيرة على كافة القطاعات وسوف تبدأ تلك الأزمة فى اول ثلاثة شهور من العام الجديد , نهاية الى الحدث الأعظم الذى ستشهده المملكة وهو انشقاق احد الرموز الأساسية فى الأسرة الحاكمة وهو احد الأطراف المؤثرة فى الحياة السياسية فى المملكة وسيقوم بفعل شيء لم تتوقعه الأسرة الحاكمة من قبل فهو ليس انقلاب ولكن سيكون حدثا مؤثرا على الجميع وهو من حذر من دخول المملكة فى الحرب على الحوثيين فى اليمن وما ستتكبده المملكة من خسائر , اضافة الى ذلك ان هناك مصابًا سيصيب المملكة وهو فقدان احد الأشخاص المؤثرة تأثيرًا بالغًا فيها بل إنه يعتبر العمود الفقرى للنظام الملكى فى السعودية ستفقده المملكة فى 2017.
اما مصر فيكفينى أن اقول ان عام 2017 سيكون أفضل عام ستشهده البلاد بعدما ما مرت به مصر من ازمات وخلافات وتغيرات ادت إلى حدوث العديد من المشاكل التى اثرت بشكل بالغ على المواطن المصرى إلا اننى أرى ان ذلك العام سيكون هو الأفضل على الإطلاق , وبسؤاله عن كيفية حدوث ذلك فى حين ان هناك تصريحات من بعض المسئولين والتى اكدت ان هناك بعض الأزمات من غلاء فى الأسعار واختفاء بعض السلع من الأسواق ستحدث فى العام الجديد .. كان الرد من الشيخ سيد قائلاً اننا سمعنا العديد من تصريحات المسئولين ولكن الله سبحانه وتعالى من يحسن التدبير وهو قادر على ان يقلب موازين الدولة ويجعلها فى احسن حال وهذا ما سيحدث بمشيئة الرحمن والدليل على ذلك أن هناك حدثا جللا سيحدث فى ذلك العام وهو ما يسمى بـ "خراج الأرض" وهو ما يعنى بلغة العصر الحديث ثروات سواء كانت تلك الثروات معدنية او بترولية او اثرية او خلافه , ولكنها بالفعل ستكون مصدر خير كبير للغاية على مصر.

شخصيات عامة

تطرقنا بالحديث عن بعض الشخصيات العامة والتى كان لها دور كبير ومؤثر فى مصر، من الناحية الفنية جاءت التوقعات موجهة إلى الفنان فاروق الفيشاوى ليجيب شحاته قائلاً ان مشكلة فاروق فى العام الجديد هى انه فنان كبير لا غبار عليه ونجم كبير ولكن هناك نجم له بريق وآخر مظلم او بدأ الدخول فى مرحلة الظلام , هذا ما ينطبق على الفنان فاروق الفيشاوى وأنا ارى انه لن يكون محمود عبدالعزيز الثانى ولن يكون أحمد زكى .
اما بالنسبة للفنان حسين فهمى فهو شخص حساس ورقيق المشاعر ولديه من الأعمال والإنجازات التى جعلت اسمه محفورًا فى قلوب جميع المصريين وأنا أرى أن حسين فهمى سيكون له شأن آخر فى العام الجديد وهو ترشيحه لمنصب وزير فى الحكومة المصرية .
وبمجرد ان ذكرنا اسم الفنان الكبير عادل امام تغيرت ملامح الشيخ سيد وبدت علامات الحزن على وجهه قائلاً ندعو له أن يفك الله كربه ويرفع عنه البلاء لأنه يمر بوعكة صحية شديدة فى ذلك العام وقد يضطر الى السفر الى خارج البلاد لتلقي العلاج .
ومن الجانب السياسي كان السؤال بداية عن الرئيس السابق محمد حسنى مبارك ليكون الرد مفاجأة من الشيخ سيد ان مبارك سيتم تكريمه فى 2017 من المؤسسة العسكرية نسبة لمجهوداته وحرصه الدائم على امن البلاد وسيأتى من بعده ايضا فى التكريم المشير طنطاوى.
كان من ضمن التوقعات التى صادفنى فيها الأمر مع احد المسئولين كانت مع المهندس ابراهيم محلب وتوقعى له بأنه سيكون رئيسًا للوزراء وذلك اثناء مكوثى مع بعض الأصدقاء المقربين له فى المقاولين العرب وسؤالهم عن ما قد سيواجهه فى الأيام القادمة كان توقعى له ان سيكون رئيسًا للحكومة وذلك ما حدث بالفعل .
كان توقعى ايضًا للواء سعد الجيوشى ونحن فى مكتبه وانا اعرفه معرفة مقربة جدًا وتوقعى له انه سيكون وزيرًا , لم تمر الأيام حتى تحقق ما قلت فضلاً عن إخباره ونحن فى نفس اللحظة انه سيأتيه اتصال هاتفى لإجراء لقاء تليفزيونى مع قناة فضائية وبالفعل كان الاتصال من قناة الحياة .
ومن ضمن الأشخاص المقربين لى عمرو موسى والذى يؤسفنى أن توقعاتى له ستكون غير مرضية لأنه سيمر بأزمة صحية وادعو الله له ان يخفف و يرفع عنه البلاء ان شاء الله .

الكلمات المتعلقة :