رئيس التحرير: جمال الشناوي
متابعات

نوادر جحا الكبري


  يكتبها :خليل حنا تادرس
10/4/2016 4:02:23 PM




بيض الديك
اراد جماعة ان يضحكوا من جحا فقالوا له: تعالى يا جحا نذهب الى الحمام .
فوافقهم جحا و ذهب معهم الى الحمام .. و أخذوا يستحمون و يمرحون .. ثم قالوا ..
كل واحد منا يبيض و من لم يبيض ان يدفع اجرة الحمام لنا جميعاً ..
جلس كل منهم و راح يقلد صوت الدجاجه وهى تبيض ثم يخرج من تحته بيضه .
وجاء الدور على جحا وقد عرف حيلتهم .. فوقف فوق مرتفع من الارض وأخذ يصيح كالديك فقال له اصحابه ..
ماهذا يا جحا ؟!
فقال جحا .. انتم الدجاج .. و انا الديك .. أيوجد دجاج من غير ديك ..؟


كل الثيران اقرباء
دخل ثور حقل جحا .. و صار يأكل جانبا منه .. ويدهس برجليه اكثر مما يأكل، فأراد جحا ان يضربه فهر الثور منه، ثم راه جحا مع كردى يباع فى السوق فأخذه هراوة كبيره و ضرب الثور، فقال له الكردى ..
لماذا تفعل ذلك يا جحا ؟
اسكت انت لا شأن لك .. الثور يعرف ذنبه .. فهو منذ سنه مضت جاء الى حقلى و افسده ..
فقال له الكردى ..
ربما كان ثور اخر غير ذلك ..
رد عليه جحا قائلاً : ولو فكل الثئران أقرباء ..

مات ولكنه لم يموت
وقع احد الناس مغشياً عليه، فغسلوه و كفنوه و حملوه الى النعش و ساروا به.. وفى الطريق افاق الرجل فجلس فى النعش و صاح ..انا حى لم أمت .. خلصنى يا جحا .
فقال جحا : عجباً عليك .. اصدقك و اكذب كل هؤلاء المشيعين .


كشف الحساب
استدعى تيمور لنك صراف بلدة جحا ليقدم له كشف الحساب فأحضر الصراف كشف الحساب مكتوباً علي اواق كثيفه فكانت تستعمل فى ذلك الوقت، فلما نظر فيها تيمور لنك غضب و اتهم الصراف بالاختلاس و مزق الاوراق و امر الصراف بإبتلاعها ثم أمر جحا ان يتولى عمل الصراف لما اتصف به من الامانه الاستقامه، ولم يقبل امتناعه عن القيام بهذا العمل، وفى اخر الشهر طلب صاحب العمل كشف الحساب من جحا فجاء بها مكتوبه على رقاق من الخبز، فلما راه ابتسم فى سخريه و قال، ما هذا يا جحا .
فأجاب قائلاً: اننى رجل طاعن فى السن و لاشك انك ستأمرنى بأبتلاع كشوف الحساب كما فعلت مع سلفى .. ولا تستطيع معدتى هضم الاوراق السميكه فكتبت الحساب على هذه الرقائق .

بكم الشهر
سئل جحا ..
كم يوماً فى الشهر ؟
قال: انا والله طول عمرى ما بعت شهراً ولا اشتريته فمن اين اعرف بكم الشهر ؟!

جنازة جحا
ذات يوم كان جحا يسير فى الشارع فقابلوه جماعه من الشباب و سألوه ..
الى اين انت ذاهب يا جحا ؟
فأجاب انى ذاهب الى القريه ..
فقالوا له فى رثاء ..
يا مسكين انك لا تستطيع الذهاب لانك مت، ويجب ان نقوم بتجهيزك .فمشى معهم الى المسجد فى اضطراب وقال لهم ..
اخشى ان تكونوا قد اردتم المزاح بكلامكم هذا .
فاصروا على ادعائهم و صمت هو، فجردوه من ملابسه و هموا فى هذا الوقت ان مر صديق لجحا فأستوقفوه و قالوا له ..
يجب ان تحضر جنازة صديقك جحا اولاً ..
حاول ان يجادلهم متحججاً انه ذاعب الى مكان لامر هام و لكنهم الحوا عليه الحاحاً شديدياً ان يظل معهم فرفع جحا رأسه وهو على المغستسل وقال للرجل .
لا فائده يا صديقى فى الجدال .. فانا ايضان كان لي شغل هام .. ولكن دنا اجلى فكان لا مفر لي من الذهاب الى القبر ..

اذا كنت رجلاً
تزوج جحا امرأة سمينه جداً، وكان يخاف منها لانها كانت تؤذيه وفى مرة جرت خلفه بالعصا فهرب منها تحت السرير فلم تسطيع ان تدخل خلفه لانها سمينه جداً، فلما تأكد جحا من انها لا تصل اليه قال لها وهو تحت السرير ..
اذا كنت رجلا فادخلى هنا .

جحا و المنجم
كان جحا جالساً امام منزله مهموماً، فمر به احد المنجمين و قال له: استطيع ان أكشف لك عن مستقبلك و اعرف حاضرك بخمسين درهم فقط .
فأبتسم جحا قائلا: ولو حقاً انت تجيد التنبؤ لعرفت جيداً انن لا أملك درهماً واحداً اتناول به طعامى

الكلمات المتعلقة :

حجا المصطبة