رئيس التحرير: جمال الشناوي
محاكم

مشادات بين الأهالي ورئيس مباحث حدائق القبة المتهم بتعذيب مواطن


  
9/8/2018 11:16:11 AM

بدأت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بعابدين، نظر أولي جلسات محاكمة رئيس مباحث حدائق القبة، ومعاون المباحث و٤ أمناء شرطة ؛ لاتهامهم بتعذيب محتجز حتى الموت داخل القسم، داخل غرفة المداولة.

وحدثت مشادات كلامية بين أهالي الضحية والمتهمين أثناء عرضهم على المحاكمة، وتدخلت الأجهزة الأمنية المعنية بتأمين المحكمة للسيطرة على الأهالي.

وكانت نيابة حوادث غرب القاهرة الكلية، برئاسة المستشار محمد أبو المعالي، وإشراف المستشار عبد الرحمن شتلة، المحامي العام لنيابات غرب القاهرة، أحالت المتهمين لمحكمة الجنايات في وقت سابق لاتهامهم بقتل وتعذيب محتجز داخل القسم لدفعه للاعتراف بجريمة سرقة.

وكشفت تحقيقات النيابة في واقعة قيام رئيس مباحث ومعاون مباحث و4 أمناء شرطة بقسم حدائق القبة، عن قتل وتعذيب محتجز داخل القسم لدفعه للاعتراف بجريمة سرقة، عن تفاصيل جديدة.

وتبين من تحقيقات أحمد هاني وسعد أبو العز، مدير نيابة غرب القاهرة، وسكرتارية مصطفى محمود وميشيل ماجد، أن المتهمين قاموا بتعذيب المجني عليه حتى الموت، وأنهم أنكروا الاتهامات الموجهة إليهم.

وكشفت مناظرة النيابة لجثة المجني عليه عن وجود إصابات متفرقة بمختلف أنحاء جسده ووجود آثار تعذيب بالصعق الكهربائي.

وأضافت التحقيقات أن معاينة النيابة لغرفة المباحث داخل القسم كشفت عن وجود عنف جنائي بها وتحطم في زجاج باب الغرفة، ووجود آثار عنف واضحة بها، وكشفت تحقيقات النيابة أن كاميرات المراقبة بالقسم أثبتت احتجاز المجنى عليه الآخر داخل القسم لمدة تقارب الــ24 ساعة، وتم الاعتداء عليه وتعذيبه لتحديد شريكه في السرقة حتى أقر باعترافه على المجني عليه المتوفى.

وأضافت التحقيقات أن كاميرات المراقبة بمكان ضبط المجنى عليه كشفت عدم مقاومته لعملية الضبط، وأن كاميرات القسم أثبتت دخوله على قدميه بصحة جيدة حتى خرج منه محمولا على كرسي خشبي ولفظ أنفاسه الأخيرة.

ووجهت النيابة للمتهمين اتهامات التعذيب الذي أدى الوفاة، والتزوير في محررات رسمية وعقب انتهاء التحقيقات قررت النيابة إحالة المتهمين للمحاكمة الجنائية بتهمة تعذيب المجنى عليه حتى الموت

الكلمات المتعلقة :